كيف يكون القصاص من قتلة «مليكة»؟.. والدة الطفل القتيلة تعبر عن غضبها عبر «فيس بوك»

الجمعة، 18 يناير 2019 11:00 ص
كيف يكون القصاص من قتلة «مليكة»؟.. والدة الطفل القتيلة تعبر عن غضبها عبر «فيس بوك»
الطفلة " مليكة " مع والدتها
نرمين ميشيل

«مليكة».. طفلة صغيرة لم تتجاوز الحلم، والتي لقت حتفها قبل أن ترى المستقبل الخاص بها، (4 سنوات) هي الفترة التي عاشتها الصغيرة في أحضان والدتها، قبل أن تلقى حتفها نتيجة الإهمال، ومحاولة تدليس موتها، على يد المسؤول عن رعايتها، وسائق أتوبيس إحدى المدارس.
 
«مليكة».. هي تلك الطفلة، التي هزت الرأي العام، بعد أن كشف موتها، الإهمال وحالة التردي التي يعامل بها الأطفال في دور الحضانة، وكشف موتها مقطع فيديو تم عرضها بعد 10 أيام من وفاتها.
 
49398607_10216051601977136_6600496128355991552_n
 
بدأت الكثير من الأسئلة التي أصبحت بداخل هذه الأم- والدة مليكة- التي يملئها الحزن والحسرة، ولم تجد سوى مواقع التواصل الاجتماعي ملجأ لها فقامت بكتابة عدة «بوستات» تعبر من خلال عن صدمتها وغضبها وتطالب العون في الحصول على حق نجلتها.

64j

وتحدثت الأم عبر «الفيس بوك»، عن آلامها وأوجاعها التي طالتها، بعد أن فارقت نجلتها الحياة، بسبب الإهمال، كما عرضت الأم في هذا «البوست» المسافة بين مكان الحادث وبين أقرب مستشفى، محاولة أن توضح أن الجميع لم يحركوا ساكنا لإنقاذ الصغيرة، قبل مفارقتها الحياة.
 
5jhjgf
 
ويبقى هنا السؤال الذي يطرح نفسة، خاصة بعد ظهور حقيقة حادث الطفلة «مليكة».. وهو كيف يكون القصاص من المهملين والمتسببين في وفاة صاحبة الأربعة أعوام «مليكة»؟.
 
يذكر أنه عقب الإعلان عن حادث «مليكة»، أصبحت جملة «حق مليكة لازم يرجع» تريند على تويتر بعد الحلقة المميزة التى قدمتها الإعلامية ريهام سعيد فى برنامج «صبايا» والذى يعرض على شبكة قنوات الحياة، حيث ناقشت الحلقة أمس حادث الطفلة مليكة، وقدمت ريهام من خلالها مفاجآت وكواليس جديدة لم تعرض من قبل، وحققت الحلقة نسب مشاهدة مرتفعة للغاية.
 
وكانت حلقة برنامج صبايا للإعلامية ريهام سعيد، والتى تناولت قصة مقتل الطفلة مليكة تحت عجلات أتوبيس المدرسة، قد شهدت انهيار ريهام سعيد أثناء توجيهها كلمة لمشرفة الأتوبيس الذى توفيت الطفلة تحت عجلاته.
 
وقالت ريهام سعيد خلال برنامجها صبايا المذاع على شاشة الحياة: «كأم بقول إن لازم الناس اللى مسئولة عن هذه الواقعة يتحاسبوا، وبقول لكل واحدة حطى نفسك مكان أمها».
 
بدوره أكد أحمد صبحى، والد الطفلة مليكة، ضحية أتوبيس المدرسة، أن مشرفتَى الحافلة المدرسية التى كانت تستقلها ابنته أنكرتا فى البداية الحادث، وزعمتا أن الطفلة وقعت على رأسها، وحاولتا محو آثار الدماء من على عجلات الأتوبيس.
 
برنامج ريهام سعيد صبايا يعرض يوم الأحد والاثنين فى الساعة العاشرة مساءً، والإعادة يوم الثلاثاء فى الساعة العاشرة صباحًا والأحد الساعة الواحدة والنصف صباحًا والاثنين الساعة العاشرة مساءً والساعة الواحدة والنصف صباحًا.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق