بعد اختتام برنامجه التدريبي.. دور "القومى للإدارة" لتأهيل وتطوير القيادات الوسطى

السبت، 19 يناير 2019 08:00 م
بعد اختتام برنامجه التدريبي.. دور "القومى للإدارة" لتأهيل وتطوير القيادات الوسطى
هاله السعيد

اختتم المعهد القومى للإدارة الذراع التدريبى لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى برنامجه التدريبى "تأهيل وتطوير القيادات الوسطى وتنمية قدراتها الإدارية والتنفيذية" الذى يتم تحت رعاية وزارة التخطيط وبالتعاون مع هيئة الرقابة الإدارية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائى للمرأة، وذلك لما تمثله القيادات الوسطى بالجهاز الإدارى للدولة كمحورهام ترتكز عليه مختلف القطاعات فى الجهاز الادارى للدولة.

 أكدت هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى ورئيس مجلس أمناء المعهد القومى للإدارة أنه فى إطار استراتيجيات وسياسات الاصلاح الإدارى التى تتبناها الوزارة، أصبحت الحاجة ملحة لإحداث التطوير الملائم والتدريب المستمر بالشكل الذى يضمن للجهاز الادارى الاستمرارية والتميز، مضيفة أن تلك المهمة لا تتحقق إلا فى ظل قيادة إدارية واعية متميزة، تمتلك من المهارات القيادية ما يمكنها من تحريك الجهود وتوجيه الطاقات لتحقيق افضل مستوى من الانجاز والتميز المؤسسى والوظيفي، مشيرة إلى أهمية التدريب وبناء القدرات والاستثمار فى العنصر البشرى الذى يعد أغلى أنواع الاستثمار.

وأشارت شريفة شريف، المدير التنفيذى للمعهد القومى للإدارة أن البرنامج التدريبى يهدف إلى تأهيل القيادات الوسطى لتطبيق سياسات الإصلاح الإدارى والتنمية المستدامة فى ضوء رؤية مصر2030 وذلك من خلال تعريف المتدربين بالاطار الفكرى للإدارة والعملية الإدارية بشكلها التقليدى والمعاصر فى ضوء رؤية مصر 2030، واثراء خبراتهم فى الإدارة الاستراتيجية والتخطيط الاستراتيجى وصناعة المستقبل وفى منهجيات وأساليب وانماط القيادة الإدارية، مع تمكينهم من بناء التركيب التنظيمى وإعادة التنظيم والهيكلة فى ضوء مبادىء وسياسات الاصلاح الإداري.

أضافت شريف أن البرنامج التدريبى يحرص كذلك على تعريف المتدربين بآليات حل المشكلات واتخاذ القرارات، ومنهجية إدارة العلاقات الانسانية والسلوك التنظيمي، والتعرف على إطار إدارة التفاوض والاجتماعات، مع اكسابهم مهارات الرقابة والعملية الرقابية، واثراء خبرات المتدربين فى منهجيات تقويم الأداء الفردى والمؤسسى وإدارة التميزونشر ثقافة التميز الفردى والمؤسسى بالجهاز الإدارى للدولة، مشيرة إلى أنه يتم خلال البرنامج كذلك التعرف على مفاهيم مكافحة الفساد المالى والإدارى فى ضوء مدونة السلوك الوظيفى ومباديء الحوكمة، وكيفية تطبيق أسس وقواعد الموارد البشرية وتقييم الأداء وفقا لاستراتيجية 2030، موضحة أن البرنامج يقدم لمدراء ورؤساء الاقسام الادارية وجميع المهتمين بمختلف المجالات الإدارية والفنية والمالية من القيادات الوسطى.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق