خلال مشاركته في مؤتمر المجلس الأعلى للشئون الإسلامية

أمين "البحوث الإسلامية": نصوص الشريعة تؤكد أهمية بناء الشخصية الوطنية

السبت، 19 يناير 2019 02:50 م
أمين "البحوث الإسلامية": نصوص الشريعة تؤكد أهمية بناء الشخصية الوطنية
الدكتور محيي الدين عفيفي
كتبت منال القاضي

قال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية الدكتور محيي الدين عفيفي خلال مشاركته فعاليات الجلسة الافتتاحية للمؤتمر التاسع والعشرين للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية المنعقد تحت عنوان: "بناء الشخصية الوطنية وأثره في تقدم الدول والحفاظ على هويتها". على ضرورة الحفاظ على الهوية من خلال العودة للتراث .
 
وأكد الأمين العام أن الإسلام حرص على بناء الشخصية الوطنية، وبيان واجب كل فرد نحو هذا المجتمع الذي يعيش فيه، ولذا عُني الإسلام بإصلاح المجتمع، وجعله متماسكاً، لمواجهة التحديات التي يتعرض لها، ولأجل دعم أمن واستقرار الأوطان، من خلال ترسيخ أسس التعاون والعيش المشترك بين أفرادها.
 
وقال عفيفي إن  نصوص الكتاب والسنة التقت على وضع المبادئ والآداب الاجتماعية اللازمة لترسيخ مبدأ المواطنة وتشكيل وبناء الشخصية الوطنية، من خلال الحث على رعايتها والتمسك بها كوسيلة لتوثيق الروابط بين أفراد المجتمع ليكونوا كالبنيان يشدُّ بعضه بعضا، ولصون هذا المجتمع وبقائه سليماً من أسباب النزاع والخلاف.
 
أضاف الأمين العام أن ما يمر به الوطن من ظروف قاسية وتحديات داخلية وخارجية ومؤامرات متعددة؛ تؤكد على أهمية بناء الشخصية الوطنية من خلال وعي الأسرة والمجتمع وجميع المؤسسات التربوية والتعليمية؛ لأجل الوقوف ضد أي محاولات للنيل من استقرار الوطن والمواطن.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق