"طلاء موحد" لكل القاهرة

الأربعاء، 23 يناير 2019 01:00 م
"طلاء موحد" لكل القاهرة
العقارات الجديدة
ماجد تمراز

 
بعد حالة الجدل التي أثيرت حول موضوع الطلاء الموحد للمنازل وتعميم لون واحد للمنازل التي تم بنائها دون أن يتم تمحيرها ودهانها، أو التي تم دهانها بألوان غير متناسقة، على الفور بدأت وزارة التنمية المحلية بالتنسيق مع الجهاز القومي للتنسيق الحضاري ووزارة الثقافة في توجيه تعليمات صارمة للمحافظين فيما يتعلق بتكليف الرئيس عبد الفتاح السيسي بالبدء في دهان واجهات المنازل بلون موحد وغالبا سيكون اللون الأبيض، والتشديد علي تشكيل اللجان التي ستكون مسئولة مسئولية مباشرة عن متابعة ذلك الأمر بالأحياء والمناطق.
 
وكانت محافظة القاهرة باعتبارها العاصمة هي أول المحافظات التي بدأت بالفعل بتنفيذ القرار وتفعيله فى الأماكن والمناطق التي تُمثل واجهة للعاصمة، حيث تم البدء فى تنفيذ قرار الرئيس الخاص بطلاء واجهة العقارات ، للقضاء على التلوث البصرى، بعد أن عقد إبراهيم صابر، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الشرقية، اجتماعا مع المهندس محمد أبو سعدة، رئيس الجهاز القومى للتنسيق الحضارى، من أجل تحديد الأماكن التى سيتم البدء بها، واللون المناسب لها.
 
وتم الاتفاق خلال الاجتماع على البدء بالمناطق التى تعد واجهه مصر، وهى المساكن المتواجدة أمام مطار القاهرة، خاصة وأن الوفود الأجنبية القادمة من المطار أول ما يراه فى مصر هو طريق صلاح سالم والمساكن المجاورة لمطار القاهرة، خاصة وأن المبانى بطريق صلاح سالم ذات وجهة حضارية، كما أن هناك عقارات بحى المرج تقع على الطريق الدائرى مباشرة، سيتم البدء بها ، فضلا عن العقارات المتواجدة بحى المطرية المجاورة للأماكن الأثرية كمحيط شجرة مريم والمسلة. 
 
أما عن العقارات المحيطة لقصر الاتحادية كان قد تم طلائها بالفعل ضمن مبادرة إحياء تراث مصر الجديدة، والتى تضمنت رفع كفاءة الأماكن التاريخية بحى مصر الجديدة كمدرج غرناطة وقصر البارون، وطلاء واجهة العقارات التراثية بمنطقة الكوربة وميدان الإسماعيلية.
 
يُذكر أن مبادرة الطلاء الموحد للمنازل نصت عليها مادة من مواد قانون البناء الموحد الصادر عام 2008، وهو إلزامى منذ أكثر من 9 سنوات ولكنه لم يُفعل حتي وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بتفعيله بجميع المحافظات.
 
والهدف الرئيسي من تلك الخطوة هو إعادة الشكل الجمالي والنسق الحضاري للمباني والعقارات بالمحافظات، في ظل وجود مباني كثيرة في مناطق مختلفة واجهاتها على الطوب الأحمر، وهو ما يظهر هذه المناطق بصورة غير حضارية، ووفقاً لقانون البناء الموحد، فإن إلزام مسؤولية اتحاد الشاغلين بالعقارات الذي يرأسه أحد السكان علي القيام بهذا الإجراء في حالة عدم وجود المالك وذلك بالتنسيق مع الحي لتشطيب واجهات المنازل.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق