منذ 2016.. طلب إحاطة برلمانى لتأخر إعلان نتيجة مسابقة وظائف «الشهر العقاري»

الأربعاء، 23 يناير 2019 05:00 م
منذ 2016.. طلب إحاطة برلمانى لتأخر إعلان نتيجة مسابقة وظائف «الشهر العقاري»
وزارة العدل
مصطفى النجار

ربما مقطع أغنية الست أم كلثوم "فات من عمري سنين" من قصيدة المؤلف مرسي جميل عزيز، فى الأغنية الشهيرة والخالدة "سيرة الحب"، ليست مجرد كلمات رومانسية، بلأنها واقع نشهده خاصة في مجال التوظيف الحكومى، والبحث عن فرص عمل شاغرة، فرغم فتح باب مسابقة الشهر العقاري لعام 2016، للعمل بمكاتب المصلحة الحكومية التابعة لوزارة العدل، إلا أنه لم يتم الإعلان عن نتائجها حتى الآن بعد مرور 3 سنوات تقريبًا.
 
كان لابد لمجلس النواب أن يتحرك انطلاقًا من دوره الرقابي، لبحث الخلل وتحري الحقيقة، في سبيل إعادة الحق لمستحقيه، وإقرار الحقيقة المجردة، لذلك تقدم الدكتور محمد فؤاد، عضو مجلس النواب عن دائرة العمرانية، بطلب إحاطة إلى الدكتور على عبد العال، رئيس البرلمان، موجها إلى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والمستشار حسام عبد الرحيم وزير العدل، بشأن إعلان مسابقة الشهر العقاري التي تمت في عام 2016، والتى لم تظهر نتائجها حتي تاريخه، ما يؤثر بشكل مباشر في سير عمل مأموريات مصلحة الشهر العقاري المختلفة، وفقًا لنص طلب الإحاطة الذى تقدم به النائب البرلمانى.
 
وأكد محمد فؤاد، أن وزارة العدل كانت أعلنت عن حاجتها لـ 1600 موظف بمصلحة الشهر العقاري العام الماضي، وتقدم المئات للمسابقة، ولم تعلن النتيجة حتي تاريخه، موضحًا أن مصلحة الشهر العقاري خاطبت وزارة العدل بوجود عجز في الموظفين بعدد كبير من مكاتب الشهر العقاري، ما أدي إلي تعطيل وتأخير سير العمل.
 
وأضاف "فؤاد"، أن مصلحة الشهر العقاري أكدت علي ضرورة توفير موظفين جدد في مكاتب سير العمل في ظل تكدس المواطنين وإقبالهم علي الخدمات المختلفة للشهر العقاري، لتسيير العمل بما يحقق إنجاز العمل، وعدم تعطيل خدمات المواطنين، موضحًا أن مصلحة الشهر العقاري قدمت حصرا للمكاتب التي تحتاج إلي موظفين جدد، وخاصة في المحافظات، وتم إرسالها إلي الوزارة، إلا أنه لا يوجد رد حتي الآن.
 
كما طالب "فؤاد"، بإحالة طلب الإحاطة إلى لجنة القوي العاملة بالمجلس، لاتخاذ ما يلزم من إجراءات عاجلة وحاسمة حياله.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق