ليست مجرد لعبة.. "كلية" مدرب كرة قدم تعيد نجم فريقه للملاعب

السبت، 26 يناير 2019 04:00 ص
ليست مجرد لعبة.. "كلية" مدرب كرة قدم تعيد نجم فريقه للملاعب
فهد الغربي مدرب شباب نادي جبة

 

كرة القدم ليست مجرد لعبة، لها لاعبين ومدربين، بل أحيانًا آباء وأبناء، يشد بعضهم أذر بعض، تتكامل فيها العلاقات الإنسانية، وإن سقط عضو تداعى له مدربه بالسهر والحمى.

الأمر هكذا تماما، في المملكة العربية السعودية، تبرع مدرب للاعبه بإحدى كليته، ليعود لصفوف فريقه مرة أخرى يحرز هدفا تلو الآخر. صحيفة "سبق" السعودية كشفت تفاصيل جديدة حول الموقف الإنسانى، الذى قام به فهد الغربى مدرب شباب نادى جبة، لنجم فريقه يوسف الأسلمى.

 

البداية حينما زملاء الأسلمى، المدرب فهد الغربى بانقطاع اللاعب عن التدريبات بسبب مرضه، فزاره للاطمئنان على صحته، وبعد معرفته إصابة اللاعب بالفشل الكلوى، قرر التبرع له بإحدى كليتيه.

 

حينما علم الغربي بمرض لاعبه، غادر إلى العاصمة السعودية "الرياض"، وأجرى فحوصات طبية دون أن يعلم أحد بذلك، حتى اللاعب نفسه.

 

وبتطابق النتائج قرر فهد التبرع للاعبه، وإجراء العملية، ولم يعرِف اللاعب بهوية المتبرع له، سوى أمس الخميس، موعد إجراء العملية، ومازال الاثنان بالمستشفى.

 

وتحدثت الصحيفة أن فهد الغربى أصرّ على قيد اللاعب يوسف الأسلمى فى صفوف فريقه رغم ظروف مرضه، الأمر الذي حظى بإشادة الأوساط السعودية والرياضية في المملكة.

 

وأشاد عبد العزيز بن تركى الفيصل، رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية، بالموقف الإنسانى لمدرب فريق شباب جبة. وكتب عبر صفحته الرسمية على "تويتر": "ما قام به مدرب فريق شباب جبة الكابتن فهد الغربى بتبرعه بكليته لأحد لاعبى فريقه موقف إنسانى ونبيل، أسأل الله أن يجعل ذلك فى ميزان حسناته، وشكرا أخى فهد لهذا الموقف الإنسانى الذى لا يستغرب منك".

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا