الأزمة المالية تهدد تطبيق الـ var في الدوري المصري.. ومحاولات للحل

الأحد، 10 فبراير 2019 08:00 م
الأزمة المالية تهدد تطبيق الـ var في الدوري المصري.. ومحاولات للحل
تقنية الـ VAR

 

قبل يومين، أعلن اتحاد الكرة موافقته على تحمل تكلفة تطبيق تقنية الفيديو VAR، بعد اعتراض معظم الأندية خاصة الشعبية وهى الإسماعيلى والمصرى والاتحاد السكندرى، على تحمل جزء منها، بداعى أنها تمر بضائقة مالية، لذا قرر اتحاد الكرة تحمل التكلفة التى تصل إلى 400 ألف يورو بما يعادل 8 ملايين جنيه مصرى.

ليبقى السؤال هل يتم تطبيق تقنية «الفيديو» فى الدورى المصرى الموسم المقبل 2019 – 2020 أم لا؟، مطروحا على الساحة، في ظل التكلفة العالية لتقنية الفيديو، ورغبة الجبلاية فى تطبيق الخاصية بشكل صحيح دون أخطاء.

السؤال يظل بدون إجابة، في ظل خطوات وعقبات أمام تطبيق التقنية، حيث يواجه اتحاد الكرة، أزمة كبيرة تتلخص فى المقابل المادى لتطبيق خاصية حكم الفيديو الموسم المقبل، حيث تم الاتفاق بشكل مبدئى على تحمل الأندية جزء من التكاليف بجانب وزارة الشباب و الرياضة، وخاصة أن حكم الفيديو سينهي العديد من الأزمات التى صاحبت الدورى  فى المواسم الماضية بسبب أخطاء الحكام واتهام الأندية للجنة بمجاملة أندية على حساب أخرى.

ومن بين الخطوات اللجوء لشركات أجنبية، حيث كلف مجلس إدارة اتحاد الكرة، عصام عبد الفتاح عضو مجلس الجبلاية ورئيس لجنة الحكام، ببدء التفاوض مع إحدى الشركات الإسبانية المعتمدة من الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا"، بهدف تطبيق تقنية الفيديو (VAR)، فى مباريات الدورى، وتحديداً عقب إنتهاء مباريات بطولة أمم أفريقيا 2019 التى تستضيفها مصر، والتىى سيتم فيها تطبيق خاصية حكم الفيديو بداية من دور الـ8، والبحث عن شركات أجنبية أخرى والمفاضلة بين أفضل العروض.

ويتطلب الأمر تطبيق دورات مكثفة بالتنسيق مع الفيفا، حيث بدأ اتحاد الكرة التنسيق مع الاتحاد الدولى لكرة القدم – فيفا- فى الاتفاق على خوض دورات وتدريبات خاصة بتطبيق تقنية حكم الفيديو، خاصة أن تطبيقها يحتاج إلى الكثير من التدريب لتطبيقها بالشكل الصحيح، خاصة أن كأس العالم بروسيا و الذى شهد تطبيق خاصية الفيديو تم الإعداد لها لفترة لا تقل عن عامين.

وتحفظت لجنة الحكام على الإستعانة بحكام أجانب فى حالة تطبيق خاصية الفيديو وتمسكو بإدارة الحكام المصريين للمباريات فى الدورى كاملة خاصة أنه سيتم تدريبهم على خاصية الـvar  من قبل الفيفا. وتستعد مصر لتنظيم أمم أفريقيا 2019 بمشاركة 24 منتخبا للمرة الأولى في التاريخ، في الفترة بين 21 يونيو الى 19 يوليو من العام الجاري.

 
وفي اجتماع الجبلاية الأخير، وحول ما يخص تطبيق تقنية حكم الفيديو المساعد VAR في الدوري، عرض الثلاثي هاني أبوريدة وأحمد شوبير وعصام عبدالفتاح ضرورة الإسراع في تطبيق التقنية، مختتمًا: «سيتم العمل على استخدام حكم الفيديو فيما تبقى من مباريات الدوري المصري بعد أمم أفريقيا 2019 لصعوبة تطبيقها في الوقت الحالي بسبب التجهيزات».

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق