هل ينجح «الباركود» في تأمين نقل الدم إلى المرضى؟.. رئيس البنك القومي يجيب

الإثنين، 11 فبراير 2019 10:00 ص
هل ينجح «الباركود» في تأمين نقل الدم إلى المرضى؟.. رئيس البنك القومي يجيب
الدكتورة نهاد مسعد رئيس بنك الدم القومي

 

أكدت الدكتورة منال مسعد، رئيس بنك الدم القومى التابع لوزارة الصحة، أن خدمات نقل الدم مؤمنة على أعلى مستوى، ووفقا للمعايير الأوروبية، وذلك لمنع تسرب أى دم ملوث أو فاسد إلى المرضى، موضحة أن بنوك الدم القومية تطبق معايير مكافحة العدوى بداخل معاملها فى القاهرة والمحافظات التى يبلغ عددها 27 بنكا بالجمهورية.

من جانبها، قالت الدكتورة نهاد مسعد، رئيس بنك الدم القومى بوزارة الصحة، فى تصريحات صحفية، أن خدمات فحص الدم بكافة المعامل بالقاهرة والمحافظات مؤمنة بنظام «الباركود»، وذلك لمنع تسرب الدم الملوث للبنوك الفرعية ومنه إلى المريض، موضحة أن نظام المراجعة اليدوية مازال مستمرا، لضمان إحكام الرقابة والسيطرة الكاملة على منظومة تبادل وتوزيع أكياس الدم.
 
وتابعت الدكتورة نهاد مسعد، رئيس بنك الدم القومى بوزارة الصحة، أن النظم المتبعة فى المعامل لا يمكن أن تسبب نقل دم بالخطأ، موضحة أن وزيرة الصحة الدكتورة نهاد مسعد، رئيس بنك الدم القومى بوزارة الصحة، تدعم المنظومة وتطويرها بما يستجد عالميا خاصة فى بنوك الدم القومية، أو تلك الموجودة بالمستشفيات العامة والمركزية، موضحة أن كل كيس عليه بيانات تتضمن الباركود ونوع المشتق وتاريخ التجميع والإنتاج ومدد انتهاء الصلاحية والفصيلة والآر إتش ودرجة الحفظ.
 
وأكدت رئيس بنك الدم القومى، أن بنك الدم الرئيس ومعه الـ 27 بنكا فرعيا، يحرقون مخلفاتهم ويتخلصون منها خارج الكتل السكنية بالتعاون مع وزارة البيئة، لمنع تسرب المستلزمات التى يقوم البعض بتدويرها، ما يمثل خطورة على المواطنين، مشيرة إلى أن منظومة الإعدام تتم بأعلى درجة من الإحكام والرقابة، مؤكدة أن جميع المخلفات مراقبة ويتم عدها ووزنها والتعامل معها بطريقة آمنة، متابعة: هناك سيارات مخصصة لذلك تنقل المخلفات للمحارق فى فترات زمنية محددة، مضيفة: نراقب نظام تسليم المخلفات بالكاميرات.
 
الدكتورة نهاد مسعد، رئيس بنك الدك القومى، أوضحت أيضا أن تكنولوجيا النات الجديدة والتى تعنى فحص الدم بنظام الحمض النووى للفيروسات جعلت من الدم مأمن بنسبة 100%، مشيرة إلى أنه لا يمكن أن يحصل المريض على دم ملوث نهائيا، وأن عمليات تسليم المخلفات تتم من خلال محاضر ولجان يتم حفظها بشكل جيد لسنوات طويلة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق