«إيجبس 2019» يقص شريطه من القاهرة.. ماذا قال الاقتصاديون في يومه الأول؟

الثلاثاء، 12 فبراير 2019 05:00 ص
«إيجبس 2019» يقص شريطه من القاهرة.. ماذا قال الاقتصاديون في يومه الأول؟
وزير البترول والدكتور مصطفى مدبولى
مروة الغول

 
تحت شعار «شمال أفريقيا والبحر المتوسط- تلبية احتياجات الغد من الطاقة»، انتهت فعاليات اليوم الأول من مؤتمر إيجبس 2019 بحضور الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، نيابة عن الرئيس عبد الفتاح السيسي، والتي تستمر حتى يوم 13 فبراير.
 
وشارك في المؤتمر عدد من وزراء البترول العرب والأفارقة، ومسئولى ورؤساء كبرى المنظمات الدولية والإقليمية والشركات العالمية العاملة فى مجال صناعة البترول، فيما جاءت الكلمات في أغلبها مرحبة بالحضور الواسع للمؤتمر في نسخته السنوية الثالثة.
 
وقال المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، إن مؤتمر ومعرض البترول الدولي «إيجبس» أصبح ملتقى ومحطة هامة لصناعة البترول والغاز للعام الثالث على التوالي، مقدما الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي لدعمه قطاع البترول، مما أعطى دافعًا قويًا لصناعة البترول والغاز فى مصر. 
 
وأضاف المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية خلال كلمته في مؤتمر «إيجبس 2019»، أن المؤتمر شهد  توسع ملحوظ و تضاعف عدد المشاركين به، متجاوزًا أكثر من 400 عارض و13 دولة من شمال أفريقا و البحر المتوسط، لافتًا إلى أن مصر قطعت شوطًا طويلا بالإضافة إلى إجراء إصلاحات هيكلية ساهمت فى تحسين المؤشرات بشهادة المؤسسات العالمية، كما ساهمت استراتيجة البترول بتطوير وتحديث القطاع للاستغلال الأمثل للثروات الطبيعية، لافتا إلى أنه على مدار العامين  تم البدء في  تنفيذ الاستراتيجية والتى ساهمت فى جذب الشركات الأجنبية.
 
وأضاف المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، أنه  تم توقيع عقدالمسح السيزمي  لمنطقة خليج السويس، وتسويق المناطق البترولية، وتسهيل الوصول إلى  الييانات لتسهيل عملية الاستكشاف و زيادة عدد الشركات بنسبة  300%، كما تم خلال الفترة الماضية الإعلان عن بنزين 95 والانتهاء من تطوير شركة بدر الدين للبترول ووضع أسس الحوكمة وتدريب الكوادر.
 
وتابع المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، أنه خلال الربع الثاني من هذا العام تم  الاتفاق مع شركاء  لبدء مشروعات مماثلة بالشركات المشتركة،  وتحقيق الاكتفاء الذاتي بل والتصدير،  وخفض المتأخرات وسداد مستحقات الأجانب بأكثرمن 80 %، لافتًا إلى أن الشركات المحلية ساهمت فى العديد من المشروعات فى حقول الغاز بنسبة 60%، وتوصيل الغاز للمنازل لأكثر مليون وحدة فى 2018 والتوسع فى مشروع  تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي والحفاظ على البيئة وانتشار محطات التموين لكونه وقود نظيف وتطوير البنية الأساسية، وتوقيع مذكرة تفاهم بين مصر والاتحاد الاوروبي لتحقيق أمن الطاقة وصياغة سياسات إقليمية للاستعلال الأمثل لمكامن الغاز بشرق المتوسط.
 
من جانبه، أكد مهمان لاوان جابا السكرتير العام للمنظمة الإفريقية لمنتجي البترول، أن مصر عضو في المنظمة منذ نشأتها، مشيرًا أن المنظمة تعمل على  تضافر جهود الدول المشاركة في مجال النفط.
 
ولفت لاوان خلال كلمته بمؤتمر«إيجبس 2019»، إلى أن الدول الأعضاء  في المنظمة تنتج 95% من نفط الدول الأفريقية، والتي تهدف إلى تعزيز الاستراتيجيات النفطية لتمكين الدول الأعضاء، من صناعة النفط. 
 
وأضاف مهمان جيا، أن الدول الأفريقية غنية بالنفط والموارد الطبيعة والطاقة  المتجددة، لافتا إلى أن عدد الدول الأعضاء في المنظمة عشرون دولة متتجة للنفط  بعضها قديم وبعضها حديث نسبيا، مؤكدًا أن هناك مناطق واعدة ولم تستغل بعد في القارة الأفريقية، مشيرًا إلى الاكتشافات البترولية في أفريقيا التي لديها الفرصة لتحدي الدول العملاق في صناعة النفط، والذي سيتم  من خلال التعاون والاتحاد بين الدول الأفريقية.
 
ولفت أن مصر واحدة من أهم الدول في المنظمة، ولها دور كبير في هذا المجال، مشيرًا أنه يمكن أن تكون العاصمة الثانية  للمنظمة بعد أديس أبابا، مضيفًا مهمان أن التنمية الاقتصادية تدفع بالقارة الأفريقية إلى الأمام.
 
وأوضح أن الرئيس عبد الفتاح السيسي لديه طموحات هائلة لأفريقيا ورئاسته للاتحاد الافريقي، سوف تؤدي إلى دخول الاتحاد مرحلة جديدة من مراحل التنمية ستعمل على تعزيز صناعة النفط في أفريقيا وتعزيز الاقتصاد كما فعل أجدادنا في تأسيس الأوبك.
 
قال محمد بار كيندو، السكرتير العام  لمنظمة  الدول المصدرة للبترول «أوبك»، إن معرض البترول الدولي إيجبس 2019، واحدًا من أهم  الفعاليات الهامة في مجال صناعة البترول والغاز، موضحًا أن حالة الاستقرار التي تشهدها مصر جذبت مزيدًا من الاستثمارات، مشيرًا أن مصر أصبحت مركزًا إقليميا للطاقة، ولاعبا أساسيًا في صناعه الغاز، وخطت خطوات في اكتشاف موارد الطاقة بأسلوب مستدام. 
 
وأضاف محمد بار كيندو السكرتير العام منظمة الدول المصدرة للبترول «أوبك» خلال مؤتمر إيجبس 2019 بحضور رئيس مجلس الوزارء الدكتور مصطفى مدبولي والمهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، أن مصر والاوبك تربطهما  علاقة شديده الخصوصية والقيادة السياسية المصرية  وصلت إلى آفاق كبيرة، موضحا أنه خلال  شهر أبريل المقبل ستحتفل منظمة أوبك باجتماع تاريخي لمنظمة الأوبك  جرى في القاهرة منذ 60 عامًا،  كان له أهمية كبرى في صناعه البترول، وهو المؤتمر البترولي الأول بالقاهرة منذ 60 عاما، وقد سبق هذا الاجتماع وتبني القرار بالسيادة الدائمة على الموارد الطبيعية لبعض شركات البترول وسيطرة بعض شركات البترول على الموارد الطبيعية.
 
وأضاف محمد بار كيندو، أن مصر داعم لاجتماعات الأوبك منذ الثمانينات، لافتًا أن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية شارك بشكل نشط لكتابة تاريخ دائم للنفط، مؤكدًا أن مصر بالنسبة لأوبك صديق دائم.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق