رئيس الوزراء يطالب بفتح تحقيق فوري في حادث محطة مصر .. ويُشّدد: أي خطأ أو إهمال أو تقصير سيواجه بحساب عسير

الأربعاء، 27 فبراير 2019 12:43 م
رئيس الوزراء يطالب بفتح تحقيق فوري في حادث محطة مصر .. ويُشّدد: أي خطأ أو إهمال أو تقصير سيواجه بحساب عسير
مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء اثناء تواجده بالمحطه

تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، موقع حادث محطة مصر برمسيس، يرافقه وزراء التضامن الإجتماعي، والنقل، ومحافظ القاهرة.
 
وطالب رئيس الوزراء بفتح تحقيق فوري في الحادث، لكشف ملابساته بأسرع وقت ممكن، وتحديد المتسبب في وقوعه، مشدداً على أن أي إهمال أو تقصير سيواجه بحساب عسير، فُهناك أرواح لاقت حتفها، وأخرى تعرضت للإصابة.
 
وأكد الدكتور مصطفى مدبولي أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يتابع مع الحكومة تطورات الحادث لحظة بلحظة، حيثُ وجه بإتخاذ إجراءات فورية للتعامل مع هذا الحادث، ومحاسبة المتسبب فيه.
 
كما أعرب رئيس الوزراء عن خالص التعازي القلبية لأسر ضحايا حادث محطة مصر المؤسف، متمنياً للمصابين الشفاء العاجل.
 
وشدد رئيس الوزراء على أن زمن التغاضي عن الإهمال والتقاعس قد انتهى، وسيتم محاسبة المتسبب في هذا الحادث لوضع حد لتكرار مثل هذه الحوادث والأخطاء، مشيراً إلى أن روح كل مواطن مصر غالية على الدولة المصرية، وسنحاسب من تسبب في الحادث.
 
وأكد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أن الحكومة تحركت فور وقوع الحادث، حيث توجه وزير النقل إلى المحطة لمتابعة الحادث، كما انتقلت وزيرة الصحة إلى المستشفيات لمتابعة حالة المصابين، كما تم تكليف وزيرة التضامن بسرعة اتخاذ الاجراءات اللازمة تجاه مصابي الحادث وأسر الضحايا، كما يتابع وزير الداخلية سير التحقيقات وعمليات التعامل مع الحادث من جانب أجهزة الدفاع المدني، ومحافظ القاهرة موجود بالمواقع المختلفة.
 
وأوضح رئيس الوزراء أنه سيتم تشكيل لجنة فنية محترفة لمعرفة أسباب الحادث، بخلاف تحقيقات النيابة العامة، التي ستأخذ مجراها.
وعقب تفقد موقع الحادث بمحطة مصر برمسيس، توجه رئيس الوزراء يرافقه وزيرا التضامن الإجتماعي، والضحة، إلى مستشفى الهلال، حيث اطلع على الحالة الصحية للمصابين، ووجه بتقديم سبل الرعاية الطبية الفائقة لهم.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق