المصير المجهول.. لماذا جمد لاسارتي 5 لاعبين منذ تولى مهمة تدريب الأهلي؟

الأحد، 03 مارس 2019 08:00 م
المصير المجهول.. لماذا جمد لاسارتي 5 لاعبين منذ تولى مهمة تدريب الأهلي؟
إسلام محارب

تحول مصير 5 لاعبين بالنادى الأهلى من الملعب إلى الدكة، منذ تولي الأوروجوياني مارتن لاسارتي تدريب الفريق الأحمر، وذلك على الرغم من تألقهم أثناء ولاية المدير الفنى السابق، محمد يوسف، وقبل تولى المدرب الجديد مهام عمله، إلا أن أهداف هؤلاء اللاعبين لم تشفع لاستمرار مشاركتهم بشكل أساسي فى مباريا الفريق.

ولا ينكر أهلاوي ما قدمه لاسارتي مع النادى الأهلى منذ توليه مهمة تدريب الفريق الأحمر حتى الآن، بعدما قاد القلعة الحمراء لتحقيق 8 انتصارات محلية ببطولة الدوري العام الممتاز، ليحتل الفريق الأحمر المركز الثالث بجدول ترتيب الدورى بنفس رصيد نقاط نادى بيراميدز صاحب المركز الثاني، كما يحتل النادى الأهلي صدارة مجموعته فى دوري أبطال أفريقيا.

أحمد الشيخ

رغم نجاح اللاعب أحمد الشيخ في تسجيل 4 أهداف مع فريق النادى الأهلي، وصناعة هدف أخر خلال 9 مباريات شارك فيها خلال الموسم الجاري، إلا أنه تحت قيادة مارتن لاسارتي لم يشارك "الشيخ" سوى لعدة دقائق معدودة في مباراتين فقط، كانت المباراة الأولى أمام فريق بيراميدز، وخسرها النادى الأهلى بهدفين مقابل هدف، وكانت المباراة الثانية أمام فريق الإنتاج الحربي، والتى فاز فيها النادى الأهلي بهدف نظيف.

صلاح محسن وحمودي خارج الحسابات

تعرض صلاح محسن للإصابة مع تسلم مارتن لاسارتي مهمة تدريب فريق النادى الأهلى، ليخرج في مباراته الأولى تحت قيادة المدرب الجديد فى مباراة الأهلى مع بيراميدز، إلا أنه بعد عودته وتمام شفاءه ظل صلاح محسن بعيدا عن حسابات مارتن لاسارتي، وذلك دون معرفة سبب مقنع، حيث فضل لاسارتى الاعتماد على الثنائي الأفريقي "جيرالدو، وآجاي"، ولم يشارك صلاح محسن مع لاسارتي سوى في 53 دقيقة فقط مقسمة على 3 مباريات.

من ناحية أخرى، خرج اللاعب أحمد حمودي من حسابات الأوروجيانى مارتن لاسارتي بشكل كبير، حيث إنه لم يشارك جناح فريق النادى الأهلي سوى  19 دقيقة فقط منذ تولى لاسارتى مهمة تدريب الفريق، والتى كانت فى مباراة الأحمر أمام فريق مصر المقاصة، لتحال أوراقه إلى دكة البدلاء أيضاً، حيث يميل لاسارتى بشكل كبير للاعتماد على اللاعب حسين الشحات.

موقف لاسارتى من محمد شريف ومحارب

يواجه ثنائي الأهلي محمد شريف، وإسلام محارب، مصيراً مجهولاً، خاصة بعد استبعادهم بشكل دائم من قائمة الفريق، وذلك رغم أنهما كانا صاحبي النصيب الأكبر في المشاركة تحت قيادة المدير الفنى السابق للفريق "كارتيرون" ومن بعده محمد يوسف، إلا أن مارتن لاسارتي يعتمد بشكل كبير على الصفقات الجديدة، مثل رمضان صبحي، وجيرالدو، في الجبهة اليسرى، وحسين الشحات في الجبهة اليمنى .

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق