بـ3 عناصر جديدة.. التعليم العالي تستعد لاستقبال طلاب الثانوية العامة على مدرجاتها

الثلاثاء، 19 مارس 2019 02:00 م
بـ3 عناصر جديدة.. التعليم العالي تستعد لاستقبال طلاب الثانوية العامة على مدرجاتها
الدكتور خالد عبد الغفار - وزير التعليم العالى

 

«عدد طلاب الثانوية العامة كبيرا بالفعل ولكن الوزارة مستعدة للتعامل معه».. هكذا بدء الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، سرد تفاصيل استعدادات وزارته لاستقبال طلاب الثانوية العامة، من خريجي العام الجاري، بمدرجات الجامعات المصرية، مشيرا إلى أن الوزارة تسعى لتحقيق مبدأ الإتاحة لجميع الطلاب.

وقال الدكتور خالد عبد الغفار، إن عدد طلاب الثانوية العامة يبلغ 730 ألف طالب وطالبة، مؤكدا أن الوزارة تعمل على توفير مكان لكل طالبا منهم في مقاعد الكليات وتوزيعهم على الجامعات سواء كانت حكومية، أو خاصة، أو تكنولوجية، أو معاهد، وذلك من خلال مكاتب تنسيق القبول المختلفة بالمحافظات.

 

وأضاف «عبد الغفار»، أن الوزارة مستعدة لتنسيق العام الجديد بـ 3 عناصر حديثة في استراتيجيتها لاحتواء هذا العدد الكبير فى طلاب الثانوية العامة، معلنا أن أول هذه العناصر هى الجامعات التكنولوجية الثلاث اللاتى ستبدأ الدراسة العام الحالى فى قويسنا وبنى سويف والقاهرة الجديدة، إضافة إلى عدد الكليات الجديدة التى تدخل تنسيق العام الحالى.

وأوضح وزير التعليم العالى، أن هناك عددا من الكليات الجديدة التى تدخل خدمة التنسيق العام الحالى فى الجامعات الخاصة أيضا بعد استيفاء الشروط اللازمة لبدء الدراسة فى هذه الكليات، مشيرا إلى أن عدد طلاب الثانوية العامة كبيرا بالفعل ولكن الوزارة مستعدة للتعامل معه.

وقال «عبد الغفار»، إن أعمال تنسيق العام الجديد انطلقت بالفعل بطباعة دليل التنسيق لطلاب الثانوية العامة، وكذلك إنجاز جميع التجهيزات والأعمال الخاصة بالمراحل المختلفة واختبارات القدرات، مؤكدا أن عملية تنسيق ستتضمن 3 مراحل، وسيتم حجز اختبارات القدرات إلكترونيا بشكل كامل، مشيرا إلى أن الروافد الجديدة التى نجحت وزارة التعليم العالى فى إنشائها خلال الفترة الماضية سيكون لها فضلا كبيرا فى احتواء طلبة الثانوية العامة الجدد، مؤكدا أن التعليم التكنولوجى متمثلا فى الجامعات التكنولوجية يعد من أبرز هذه الروافد الجديدة التى توفر نوعا جديدا من التعليم الذى تحتاج إليه الدولة المصرية بشكل قوى خلال الفترة الحالية؛ للمساهمة فى عملية النهوض خاصة تلك المتعلقة بالصناعات المختلفة.

 

من جانبه، أكد السيد عطا، رئيس قطاع التعليم والمشرف على التنسيق بوزارة التعليم العالى والبحث العلمى، أن مكتب التنسيق مستعد بشكل كامل لاستقبال طلاب الثانوية العامة، ملعنا أن الوزارة نسقت رغبات ما يقرب من 750 ألف طالب خلال تنسيق العام الماضى بالمراحل والشهادات المختلفة، بالإضافة إلى أن هناك قائمة جديدة من الكليات التى ستدخل الخدمة بتنسيق العام الجديد، التى حصلت على الموافقات اللازمة من المجلس الأعلى للجامعات بعد خضوعها للاشتراطات اللازمة من قبل لجان القطاع.

وقال «عطا»، إنه لا يوجد جديد فيما يخص عملية التنسيق خلال العام الجارى، معلنا أنه سيتم تطبيق كافة الإجراءات الخاصة بتنسيق العام الماضى، وأن الوزارة بدأت بالفعل إجراءات تنسيق القبول بالجامعات للعام الجديد 2019-2020، بإنجاز العمليات اللوجستية كطباعة الملفات والمطبوعات الخاصة بأعمال مكتب التنسيق المختلفة.

يذكر أن وزارة التربية والتعليم، أكدت أن الحصر شبه النهائى للطلاب المتقدمين لامتحانات الثانوية العامة فى جميع المدارس بكافة نوعياتها حكومى وخاصة وتجريبى، وصل قرابة 730 ألف طالب وطالبة وهو عدد يفوق الأعداد التى تقدمت للامتحانات فى أعوام سابقة، مشيرة إلى أن مرحلة تسجيل الاستمارات الإلكترونية انتهت وإذا كان هناك طالب لم يسجل الإلكترونية وكتب الإستمارة الورقية تسطيع المدرسة أن تسجل له الإستمارة الإلكترونية.

وأوضحت الوزارة، أن الأعداد الطلبة المتقدمة للامتحانات تمثل مرحلة مهمة فى الاستعداد للامتحانات لأنه يتم إرسالها إلى المطبعة التى تقوم بطباعة كراسات البوكليت حتى يتم طباعة كراسات الامتحان وفقا لأعداد الطلاب دون زيادة لأن البوكليت مكلف، وبالتالى ترسل الاحصائيات بشكل دقيق لتلاشى حدوث أى تقصير أو زيادة كبيرة فى كراسات الإجابة للطلاب خلال سير الامتحانات.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق