كيف ستواجه جامعة الدول العربية قرار أمريكا حيال الجولان والقدس؟.. أبو الغيط يجيب

الأربعاء، 10 أبريل 2019 02:00 ص
كيف ستواجه جامعة الدول العربية قرار أمريكا حيال الجولان والقدس؟.. أبو الغيط يجيب
أبو الغيط

 
 
لازال قرار الولايات المتحدة الأمريكية بشأن هضبة الجولان المحتلة، واعتبارها أرضاً تابعة للكيان الإسرائيلي، تشغل الرأي العام العربى، على المستويين الشعبى والرسمي.
 
وفي هذا السياق، أكد الأمين العام لجامعة الدولة العربية أحمد أبو الغيط أن القرار الذى اتخذته القمة العربية الأخيرة التى عقدت فى تونس فى شأن مرتفعات الجولان السورية المحتلة، يعكس موقفا عربيا واضحا بعدم قانونية الموقف الأمريكى بكامله، سواء فى ما يتعلق بوضع الجولان أو القدس.
 
جاء ذلك فى تصريح أدلى به "أبو الغيط" عقب لقاء عقده والسفير حسام زكى الأمين العام المساعد رئيس مكتب الأمين العام للجامعة العربية، مع وزير الخارجية اللبنانى جبران باسيل بمقر وزارة الخارجية اليوم الثلاثاء.
 
وذكرت الخارجية اللبنانية أن اللقاء تم خلاله بحث بعض الموضوعات المتعلقة بالمنطقة والوضع السورى والقرارات التى أقرتها القمة العربية الأخيرة، حيث أكد أبو الغيط أن باسيل أعرب عن رضاه عن قرار القمة الخاص بالجولان.
 
واعتبر الأمين العام للجامعة العربية أن وجود النازح السورى خارج وطنه، هو أمر مؤقت، مشيرا إلى أنه عاجلا أم آجلا سيعود إلى بلده عندما تكون مستعدة لاستقباله، وأن المشكلة ستكون فى حال عاد النازح إلى أرض غير مناسبة للمعيشة فيها.
 
وقال أبو الغيط إن "الموقف لم ينضج بعد، حسب اتصالاتى مع الدول الأعضاء فى الجامعة العربية، فى شأن عودة سوريا إلى مقعدها فى الجامعة".

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق