المصريون ينتصرون لمصر

السبت، 20 أبريل 2019 05:54 م
المصريون ينتصرون لمصر

 
 
دعك من كل الدعاية السلبية.. دعك من كل المغرضين.. دعك من كل هؤلاء، فقط أنظر إلى المصريين المحتشدين أمام اللجان للتصويت فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية، لتتأكد أن هذه البلد يحميها شعبها، الذى لا يستمع الا لقول الحق، ولا يستمع لكل من يريدون ببلدهم عدم الاستقرار.
 
منذ أن بدأ الحديث عن التعديلات الدستورية، سمعنا من يراهن على أن المصريين سيلفظون هذه التعديلات، ولن يشاركوا فى الاستفتاء، لكن جاء اليوم ومن قبله أمس فى الخارج ليدحض كل هذه الإدعاءات الكاذبة والمغرضة، وليقول المصريين فى الداخل والخارج كلمتهم التى وصل صداها إلى الجميع، أننا خلف بلدنا، ولن نتركها أبداً، ولن نبيعها بأبخث الأثمان كما يفعل آخرون أرتضوا أن يكونوا دمية فى يد غيرهم.
 
هذا هو شعب مصر العظيم الذى يقف خلف بلده، ورفض أن يتركها للميليشيات الإخوانية الإرهابية، بل نزل إلى الشارع ليعلنها مدوية، لا لحكم المرشد، واليوم يقولونها بكل قوة، نعم للاستقرار.. نعم لمصر، ولا لكل مغرض ومخادع وخائن لوطنه.
 
مشهد اللجان اليوم فى القاهرة وبقية المحافظات شئ مبهج، ويؤكد للجميع أن المصريين لن يتخلوا مطلقاً عن بلدهم، وأنهم أدرى بمصر من غيرهم، حتى من النخبة التى تظن فى نفسها وصية على الشعب، وهم فى الحقيقة ليسوا أوصياء على أحد، بل أن بعضهم لا يتحرك من تلقاء نفسه، بل يحركه ريموت من الخارج.
 
حتى المصريين فى الخارج أعطوا للجميع رسالة قوية بانتماءهم لمصر، حتى وأن أبتعدوا عنها، لكن صلتهم بمصر متصلة وليست منقطعة، وكم أدهشنى مشاركة الجيلين الثانى والثالث من المصريين المقيميين فى الولايات المتحدة الامريكية وكندا وأوربا فى الاستفتاء، رغم أن بعضهم ولد وعاش فى الخارج ولم يزور مصر، لكن الأنتماء مغروس فى دمائهم.
 
الاستفتاء على التعديلات الدستورية مشهد يستحق الكثير منا لوصفه، لكن الوصف الأدق الذى يمكن قوله هو أن المصريين أنتصروا لمصر.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق