مجلس النواب: «الطوارئ» إجراء ضروري لحفظ أمن الوطن واستقراره

السبت، 04 مايو 2019 02:42 م
مجلس النواب: «الطوارئ» إجراء ضروري لحفظ أمن الوطن واستقراره
مجلس النواب- أرشيفية
مصطفى النجار

أكدت اللجنة العامة بمجلس النواب، برئاسة علي عبد العال، أن إعلان حالة الطوارئ هو إجراء ضرورى لحفظ أمن الوطن واستقراره ولمواجهة الأعمال الإرهابية الدنيئة التى تعرقل مسار التنمية، شأننا فى ذلك شأن ديمقراطيات راسخة تتخذ منه وقاءً ودرعًا لأمنها وسلامتها.
 
جاء ذلك عقب اجتماعها اليوم السبت، برئاسة الدكتور على عبد العال رئيس المجلس، وبحضور سليمان وهدان وكيل المجلس وباقي  أعضاء اللجنة العامة، وحضر الاجتماع  المستشار عمر مروان وزير شئون مجلس النواب، والمستشار أحمد سعد الدين الأمين العام للمجلس، وذلك للنظر فيما أحاله المجلس اليوم السبت إلى اللجنة العامة وهو: (أولاً) قرار رئيس جمهورية مصر العربية رقم 208 لسنة 2019، بإعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أشهر اعتباراً من الساعة الواحدة من صباح يوم الخميس 25 من أبريل 2019، لمواجهة أخطار الإرهاب وتمويله، و(ثانياً) بيان د. مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء الذي ألقاه أمام المجلس ظهر اليوم عن الأسباب والظروف التي دعت إلى إعلان حالة الطوارئ.
 
وقد استعرضت اللجنة العامة ما تضمنه قرار رئيس الجمهورية من أحكام، وما تضمنه بيان  رئيس مجلس الوزراء أمام المجلس من أسباب دعت إلى إصداره، وكذلك الأحداث الإرهابية الدنيئة التي طالت الكثير من المدنيين الأبرياء فسالت دماؤهم وسقطوا شهداء مثل إخوانهم من رجال القوات المسلحة والشرطة.
 
وأكدت اللجنة العامة بأن إعلان حالة الطوارئ هو إجراء ضرورى لحفظ أمن الوطن واستقراره ولمواجهة الأعمال الإرهابية الدنيئة التى تعرقل مسار التنمية، شأننا فى ذلك شأن ديمقراطيات راسخة تتخذ منه وقاءً ودرعًا لأمنها وسلامتها.
 
وثمنت اللجنة ما ورد في بيان رئيس مجلس الوزراء بالتزام الحكومة بألا يتم استخدام التدابير الاستثنائية إلا بالقدر الذي يضمن التوازن بين حماية الحريات العامة ومتطلبات الأمن القومي.
 
ورأت اللجنة العامة فى ختام اجتماعها.. الموافقة على قرار رئيس الجمهورية رقم 208 لسنة 2019 بإعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد؛ لمدة ثلاثة أشهر اعتباراً من الساعة الواحدة من صباح يوم الخميس الموافق 25 من أبريل 2019، وأعدت تقريراً لها بهذا الشأن لعرضه على المجلس الموقر.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق