«تكنولوجيا اﻷغذية» تعلن توفير احتياجات ربات المنزل في رمضان بتخفيضات 10%

الإثنين، 06 مايو 2019 08:00 م
«تكنولوجيا اﻷغذية» تعلن توفير احتياجات ربات المنزل في رمضان بتخفيضات 10%
«تكنولوجيا اﻷغذية» تعلن توفير احتياجات ربات المنزل
كتب- سامي بلتاجي

 
قالت الدكتورة إيمان محمد سالم، مدير معهد بحوث تكنولوجيا اﻷغذية، بمركز البحوث الزراعية، التابع لوزارة الزراعة واستصلاح اﻷراضي، إن المعهد يشارك مع قطاع الانتاج وقطاع المحميات بالوزارة في توفير السلع التي يحتاج إليها المستهلك أو ربة المنزل، خاصة خلال شهر رمضان المبارك، بأسعار منخفضة عن أسعار الأسواق، بنسب من 5% إلى 10%، على حد قولها.
 
وفي تصريح خاص لـ «صوت اﻷمة»، أوضحت الدكتورة إيمان سالم، أنه تمت إقامة (شادر أو خيمة) أمام الوزارة، لعرض منتجات ذات جودة عالية؛ لافتة إلى أن منتجات المعهد تتنوع بين منتجات اللحوم بسعر منخفض، ومنها (السجق، الهامبورجر، كفتة اﻷرز، وكفة السيخ)، ومنتجات يتم طلبها من الوزارة كاللحوم والدجاج؛ وتشمل المنتجات المعروضة أيضا المخللات والمربات؛ باﻹضافة إلى منتجات قطاع المحميات كالفول (20 جنيه والسكر 7 جنيه).
 
كان المجلس الوطني للاعتماد «إيجاك»، قد خاطب معهد بحوث تكنولوجيا الأغذية، رسميا بحصول معمل كيمياء الأغذية على الاعتماد، وذلك بعد تقييمه طبقا للمواصفة الدولية أيزو 17025، وذلك بعد عدد من الزيارات التي قام بها فريق التقييم التابع للمجلس الوطني، للمعمل، واستيفاء كافة الشروط والإجراءات اللازمة للاعتماد. 
 
وأشارت مدير المعهد، إلى أن إجراءات الحصول على شهادة اﻷيزو واﻻعتماد، قد تستغرق عاما أو يزيد؛ وجاء تصريح الدكتورة إيمان سالم، بمناسبة حصول معمل كيمياء الأغذية بالمعهد علي شهادة أيزو 17025/2005، حسبما أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، اليوم اﻷربعاء؛ لافتة إلى أن المعهد يعد خمس معامل أخرى للحصول على اﻷيزو، خلال الفترة المقبلة.
 
ولفتت إلى صرامة الاختبارات التي يجريها المجلس الوطني للاعتماد «إيجاك»؛ وتابعت: كل فترة نرشح 3 معامل للحصول على الاعتماد؛ حيث سبق أن حصلنا عليها في عدد من الاختبارات الكيميائية للأغذية في السكريات والزيوت، وحاليا نعمل على العناصر النادرة للبروتينات، وهي أعلى مستوى.
 
وأوضحت أنه لا يتم قياس القيمة الاقتصادية على عدد المعامل، لكنها تأتي من العناصر التي يتم العمل عليها، كما هو الحال في اﻻعتماد في منتجات التمور؛ حيث يمكن وضع اﻷسعار في المستوى العالمي، كون منتجاتنا تكون معترفا بها في أي دولة؛ مشيرة إلى التعديلات التي طرأت على مستوى اختبارات اﻷيزو 17025 منذ نحو 4 شهور.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق