تعرف على حساسية اللاكتوز.. وأنواع منتجات الألبان التى تسببها

الثلاثاء، 14 مايو 2019 10:00 م
تعرف على حساسية اللاكتوز.. وأنواع منتجات الألبان التى تسببها
منتجات الألبان

اللاكتوز أو سكر الحليب هو أحد الأشياء المسببة للحساسية لدى الكثير من الناس، حيث تظهر مجموعة من الأعراض على الشخص المصاب بحساسية اللاكتوز عندما يشرب الحليب أو منتجاته، ومن هذه الأعراض: الانتفاخ، التشنج في المعدة، الإسهال.

فى السطور التالية نقدم أهم الأشياء التى لن يخبرك بها أحد عن حساسية اللاكتوز،وفق موقع health24.

5 أشياء يجب أن تعرفها عن حساسية اللاكتوز

1- يختلف تأثير حساسية اللاكتوز من شخص لآخر

الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز لديهم ردود فعل متنوعة على استهلاك منتجات الألبان، قد تسبب كميات ضئيلة من اللاكتوز أعراضًا شديدة مثل تقلصات البطن والإسهال في البعض، بينما قد يعاني أشخاص آخرون من الغازات فقط.

ليس من الواضح تمامًا سبب تباين الأعراض كثيرًا من شخص لآخرومع ذلك فقد يكون له علاقة ببكتيريا الأمعاء لدى كل شخص.

2-أنواع معينة من الجبن والزبادي قد لا تسبب أى مشكلة

في كثير من الحالات، لا تعني حساسية اللاكتوز أن تتوقف تماماً عن تناول منتجات الألبان،  حيث يمكن لبعض الأشخاص المصابين بحساسية اللاكتوز أن يتناولوا اللبن المخمر أو نوع معين من الجبن مثل: مثل البارميزان أو الشيدر، حيث أن هذه الأجبان تحتوي على كميات ضئيلة فقط من اللاكتوز، مما يجعلها سهلة الهضم.

ويمكن أن تتحقق من ملصق التغذية على الأجبان، نظرًا لأن اللاكتوز هو السكر الموجود في الحليب، فكلما قل عدد جرامات السكر الموجودة على الملصق، كلما زادت فرصتك في هضم المنتج بسهولة.

3-الأعراض تحدث خلال نصف ساعة من تناول اللبن
 

عادة ما تحدث أعراض عدم تحمل اللاكتوز خلال 30 دقيقة إلى ساعتين بعد تناول المنتجات المعتمدة على الحليب، وكلما زاد استهلاكك لمنتجات الحليب، كلما شعرت بسوء فى الهضم.

4-بعض الأطفال يولدون بمشكلة عدم تحمل اللاكتوز.
 

هناك حالات لأطفال يولدون بمشكلة عدم تحمل اللاكتوز، ويحدث هذا عندما يكون لدى الطفل طفرة في جين LCT.

وفقا للمعهد الوطني للسكري وأمراض الجهاز الهضمي والكلى، يمكن للأطفال أن يرثوا الجينات التي تسبب عدم تحمل اللاكتوز من آبائهم.

5-يمكنك إعادة تأهيل جهازك الهضمى لتحمل الألبان

على الرغم من أنها تبدو تجربة غير سارة لأي شخص يعاني من عدم تحمل اللاكتوز، إلا أن الدراسات تقول إن تناول كميات صغيرة من الحليب على معدة كاملة مرتين إلى ثلاث مرات يوميًا يمكن أن يساعد في إعادة تأهيل الجهاز الهضمي لتحمل منتجات الألبان دون أي إزعاج.

ومع ذلك، إذا لم تصنع الأمعاء الدقيقة كمية كافية من اللاكتوز، فلن يبدأ ذلك فجأة، يجب عليك تجربة ومعرفة ما هو أفضل بالنسبة لك بدلا من قطع الألبان تماما.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا