مطاريد الأهلي.. حلال للرجاء البيضاوي من كل جنس

الأربعاء، 15 مايو 2019 02:00 م
مطاريد الأهلي.. حلال للرجاء البيضاوي من كل جنس
كوليبالي لاعب الرجاء
كتب محمد خليل

ربما ينطبق المثل «مصائب قوم عند قوم فوائد» على صفقات نادي الرجاء البيضاوي المغربي الأخيرة في ضم مطاريد النادي الأهلي.

مؤخرا نجح النادي المغربي في ضم مدافع الأهلي السابق، ساليف كوليبالي، بناءً على رغبة المدير الفني للفريق باتريس كارتيرون الذي كان يتولى تدريب الأهلي هذا الموسم، قبل أن يرحل بعد خسارة النهائي الأفريقي والخروج من البطولة العربية، وكان المدرب في وقت تدريبه الأهلي طالب بضم كوليبالي في الفريق الأحمر.

 
في مؤتمر صحافي أعلن نادي الرجاء عن التعاقد مع اللاعب المالي، لينضم للمدير الفني باتريس كارتيرون المدير الفني السابق للنادي الأهلي والحالي للفريق المغربي.
 
وكان كوليبالي، لعب تحت قيادة المدير الفني الفرنسي، في مازيمبي الكونغولي، وحصلا معاً علي لقب دوري أبطال أفريقيا، ثم تولي الفرنسي تدريب الأهلي، وتعاقد أيضاً مع اللاعب، قبل ان يطلب ضمه في الرجاء المغربي مجدداً.
 
خاض كوليبالي 22 لقاء مع الأهلي، سجل خلالهم ثلاثة أهداف، وصنع  اثنين.
 
ينافس الفريق المغربي حالياً علي لقب الدوري المغربي، ويحتل المركز الثاني بـ52 نقطة من 28 مباراة بفارق نقطتين عن الوداد متصدر الدوري بـ54 نقطة من 27 مباراة.
 
 
جاريدو
 
المدير الفني الذي قاد الأهلي لإنجاز أفريقي جديد، بعد تحقيق بطولة الكونفيدرالية لأول مرة في مسيرة القلعة الحمراء عام 2014، استطاع تكرار الأمر نفسه مع الرجاء عام 2018.
 
واستطاع تحقيق مع الرجاء بعد الفوز علي فيتا كلوب الكونغولي في نهائي الكونفيدرالية 3-0 ذهاباً و3-1 إياباً ليحصد البطولة الإفريقية الثانية في مسيرته التدريبية.
وفسخ النادي المغربي اتباطه بشكل رسمي مع المدرب الإسباني في يناير الماضي، بعد التفاوض بخصوص الشروط المالية للانفصال، حيث كان يريد الحصول علي 120 ألف دولار، حتي يوافق علي فسخ عقده.
 
وكان يأمل المدرب الإسباني، في البداية علي اقتناص 200 ألف دولار، للموافقة علي رحيله بناءً علي رغبته، في الوقت الذي يضمن له العقد الموقع مع النادي، شرطاً جزائياً بقيمة 400 ألف دولار، ليذهب لتدريب العين الإماراتي.
 

كارتيرون
 
استطاع مسئولو الرجاء البيضاوي المغربي الاستعانة بمدرب من مدربي الأهلي بعد رحيل المدير الفني الإسباني جاريدو المدرب الأسبق للأهلي، وهو الفرنسي كارتيرون، الذي تمت إقالته من القلعة الحمراء بعد الخروج من البطولة العربية، وخسارة النهائي الأفريقي بعد الفوز ذهاباً بثلاثة أهداف مقابل هدف، قبل الخسارة بثلاثية نظيفة من الترجي التونسي.
 
ونجح المدير الفني الفرنسي في أول اختبار له في الفوز علي الترجي التونسي وتحقيق كأس السوبر الأفريقي بعد الفوز 2-1 علي الترجي التونسي، وهي المرة الثانية في تاريخ الرجاء البيضاوي التي يحقق بها الفريق بطولة كأس السوبر الإفريقي بعدما فاز باللقب عام 2000.
واستطاع كارتيرون الثأر من الهزيمة في نهائي دوري الأبطال أمام الترجي حين كان يتولي تدريب الأهلي، ليقود الرجاء لاكتساح الترجي في كأس السوبر الأفريقي، بعد الفوز علي بطل دوري الأبطال في المباراة التي أقيمت في تونس. 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق