فعلها «دوبة» وخلع.. نكشف الدور الخفي للمنتج اللبناني في أزمة قناة «صدى البلد» مع السبكي

الإثنين، 20 مايو 2019 09:33 م
فعلها «دوبة» وخلع.. نكشف الدور الخفي للمنتج اللبناني في أزمة قناة «صدى البلد» مع السبكي
السبكي

 
 
كشف المخرج كريم السبكى نجل المنتج أحمد السبكى، التفاصيل الكاملة للأزمة بين والده المنتج أحمد السبكى وإدارة قناة صدى البلد، بأنه لم يتم التعاقد المباشر مع قناة "صدى البلد" على عرض المسلسل، وقبل بداية شهر رمضان تقابلت مع الموزع اللبنانى "جمال دوبة"، وقال: "اتفقنا على بيع حقوق بث المسلسل المتنازع عليه، وبالفعل وقعنا العقود الرسمية على عرض "المسلسل" لقنوات التليفزيون المصرى ودريم وصدى البلد"، واستلمنا الدفعة الأولى حسب المبلغ المالى المتفق عليه" فى العقود الرسمية للتليفزيون المصرى فقط.
 
وأضاف كريم، أنه بناء على التعاقد مع جمال دوبه، تسلمنا دفعة عقد التليفزيون المصرى فقط ، ولم نتسلم أى دفعات من الموزع جمال دوبه تخص قناة "صدى البلد"، وذلك مثبت بالأوراق الرسمية، مشيرا إلى أنه تفاجئ بعرض المسلسل فى أول أيام رمضان المبارك على قناة "صدى البلد"، ولا نعلم ماذا حدث بخصوص عرض المسلسل على صدى البلد، وقمنا وقتها بالاتصال بإدارة القناة ولم يرد أحد علينا، ثم حاولنا الاتصال بالسيد أحمد سالم المسئول على شراء المحتوى فى القناة ولم نجد ردا أيضا، ثم ذهبنا إلى إدارة القناة من أجل حقوقنا، وسألنا عن أى مسؤل فى إدارة للقناة أو مقابلة أى شخص، وأكتشتفنا أننا ذهبنا إلى الموقع الإلكترونى لقناة صدى البلد، وفوجئنا بأن الصحافة كتبت أننا اقتحمنا موقع صدى البلد، وهو لم يحدث مطلقا، خاصة أننا أصدقاء للصحافة والإعلام، ونكن لهم كل الاحترام ولا يوجد خلاف بيننا فى يوم من الأيام .
 
وقال السبكى: حاولنا الاتصال بالموزع جمال دوبه فى نفس الوقت، ولكننا لم نجد أى رد وقتها، ثم حدثت "البلبلة" أننا اقتحمنا الموقع الإخبارى، ومع تحريات النيابة، أخلت النيابة سبيل الطرفين لعدم وجود أدلة تمس أى طرف.
 
وأوضح السبكى: أنه خلال الأيام الماضية عاد الموزع اللبنانى جمال دوبه إلى مصر، ليجد حلا سريعا مع قناة صدى البلد، خاصة أننا لم نوقع معها عقداً مباشرا لعرض المسلسل المتنازع عليه، موضحا أن الأزمة حاليا فى طريقها للحل بعد عقد عدة جلسات للتفاوض ، خاصة أن السوق الإعلامى يعلم جيدا أن آل السبكى كانوا صامدين وقت الثورة، ولم يتوقفوا عن الإنتاج السينمائى وقت الركود والأزمات، بل على العكس ساندنا الدولة والناس، وظل السبكى يفتح السينمات من أجل تسلية الناس والخفيف عنهم من خلال السينما . 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق