مائدة إفطار رمضانية بأيادي قبطية.. 37 سنة من المحبة في شبرا

الثلاثاء، 28 مايو 2019 12:00 م
مائدة إفطار رمضانية بأيادي قبطية.. 37 سنة من المحبة في شبرا
إفطار المحبة
نرمين ميشيل.. تصوير: منة الله

 

قبل 37 عاما في شبرا بدأ رحلة مائدة المحبة الرمضانية، على هذه المائدة تتجسد حقيقة مصر وشعبها الذي لا يمكن أن يفرقه شيء، بأيادي مجموعة من أقباط مصر بكل ما يحملوه من خير ومحبة يخرج إفطار رمضاني خالص لا يفرق بين دين ولا عرق، لا يعرف غير كلمة وطن واحد وأرض واحدة ودم واحد.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق