الآلاف يودعون شهداء كمين العريش: الإرهاب لا دين له

الخميس، 06 يونيو 2019 06:30 م
الآلاف يودعون شهداء كمين العريش: الإرهاب لا دين له
جنازات عسكرية- أرشيفية

 
في جنازات عسكرية مهيبة، شعي الآلاف من أبناء محافظات المنوفية والغربية وسوهاج والفيوم وقنا، شهداء كمين العريش الذين استشهدوا في وقت سابق من فجر الأربعاء فى حادث إرهابي «خسيس» في محافظة شمال سيناء.
 
واستهدفت عناصر إرهابية فجر الأربعاء كمين أمني جنوب مدينة العريش، وتم التعامل مع تلك العناصر، وتبادل إطلاق النيران، ما أسفر عن مقتل 5 من العناصر الإرهابية، واستشهاد ضابط وأمين شرطة و6 مجندين، وتقوم القوات الآن بتتبع خطوط سير الهروب لتلك العناصر الإرهابية، بحسب بيان وزارة الداخلية.
 
محافظة سوهاج
 
فى جنازة عسكرية مهيبة، شيع الآلاف في سوهاج، جثامين 3 شهداء هم البطل «محمد فايز فرج فايز» من مدينة المنشأة، والبطل «محمد أحمد السيد بخيت» من مدينة جهينة، والبطل «عبدالله عزالدولة عبدالجليل» من مدينة البلينا.
 
حضر الجنازة العسكرية، اللواء هشام الشافعي مدير أمن سوهاج، واللواء حسن محمود حكمدار المديرية، وبسام عزام السكرتير العام المساعد للمحافظة، نائبا على الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الإقليم.
 
وخرجت الجنازة وسط هتافات «لا إله إلا الله.. الشهيد حبيب الله.. لا إله إلا الله»، وتم الاصطفاف من قبل الأجهزة المدنية، وتم تنفيذ مراسم الجنازة العسكرية أمام مديرية امن سوهاج وديوان عام المحافظة، وتم نقل كل جثمان على حدة لاستكمال باقي مراسم الدفن، كلا بمسقط رأسه بالمنشأة والبلينا وجهينة.
 
ونعى محافظ سوهاج، وجميع العاملين بالمحافظة، ببالغ الحزن شهداء الوطن، متقدمًا بخالص العزاء لأسرهم، وللشعب المصري، داعيا الله أن يلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان، وأن يمن الله بالشفاء العاجل على المصابين، مؤكدا أن الإرهاب لا دين له.
 
وشدد الأنصاري، أن العمليات الإرهابية لن تزيد الجيش المصري والشرطة وجموع الشعب إلا تماسكًا وقوة لمواجهة الإرهاب الأسود واقتلاع جذوره، مشيرًا إلى أن الشعب المصرى يقف صفًا واحدا خلف قيادته السياسية، وجيشه العظيم، وشرطة بلاده لحفظ أمن واستقرار الوطن الغالي.
 
محافظة قنا
 
شيع أهالى قرية حجازة التابعة لمركز قوص شمال محافظة قنا، جثمان الشهيد المجند كرم أحمد محمد أحمد. وسادت حالة من الحزن لدى أسرة الشهيد عقب تشيع الجنازة على فقدان نجلهم مؤكدين أنه كان يحمى الوطن ولقى ربه فى يوم عيد شهيد يرزق فى الجنة، وسط ترديد هتافات «لا إله إلا الله.. الشهيد حبيب الله»، مطالبين بالقصاص لكل شهداء كمين العريش.
 
وطالب الأهالى قوات الجيش بمواصلة الثأر لشهداء الكمين، واقتلاع جذور الإرهاب من سيناء مؤكدين أن ابنائهم فداء للوطن رغم الحزن على فقدانهم لكن هذه ضريبة الحرب مع الإرهاب.
 
ونعى اللواء عبد الحميد الهجان محافظ قنا ببالغ الحزن والأسى استشهاد 8 أفراد من قوات الشرطة ضابط وأمين شرطه و 6 مجندين  إثر هجوم ارهابى غادر على كمين شرطه غرب مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء.
 
وأكد الهجان أن أبناء محافظة قنا وجموع الشعب المصرى يستنكرون هذه الأعمال الإرهابية الخسيسة ويساندون القوات المسلحة والشرطة ويقفون خلفهم فى مواجهة الإرهاب‪ الغادر  مشيرا إلى أن مثل هذه‪ الاعتداءات لن تعوق الدولة فى حربها على الإرهاب واستكمال مسيرة التنمية.
 
محافظة المنوفية
 
فى جنازة عسكرية مهيبة، شيّع الآلاف من أهالى قرية ساقية المنقدى التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية، جثمان الشهيد البطل عمر القاضى، الذى استشهد فجر اليوم إثر قيام عناصر إرهابية، باستهداف كمين أمنى جنوب مدينة العريش، وتم التعامل مع تلك العناصر، وتبادل إطلاق النيران، مما أسفر عن مقتل 5 من العناصر الإرهابية، واستشهاد ضابط وأمين شرطة و6 مجندين.
 
خرجت الجنازة من المسجد الكبير بقرية ساقية المنقدى التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية، بحضور اللواء سمير الزامل مدير أمن المنوفية، واللواء سيد سلطان، مدير المباحث الجنائية، والآلاف من الأهالى، وسط هتافات «لا إله إلا الله.. الشهيد حبيب الله.. لا إله إلا الله.. عمر القاضى حبيب الله». وأكد أهالى قرية ساقية المنقدى التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية، أن الشهيد كان حسن الخلق وطيب السمعة بين أهالى القرية.

محافظة الغربية
 
وفى محافظة الغربية، شيع الآلاف من أبناء المحافظة، جثامين الشهيدين محمد البربري ابن قرية حصه ابار والشهيد عبد الله الساوي ابن قريه قرانشو التابعتين لمركز بسيون،  فى جنازه عسكريه مهيبة. وتقدم الجنازة العسكريه للشهيدين اللواء هشام السعيد محافظ الغربية، واللواء أحمد عتمان مساعد وزير الداخلية لوسط الدلتا، واللواء طارق حسونه مدير أمن الغربية، والقيادات الأمنيه والتنفيذية بالمحافظة، والآلاف من أقارب الشهيدين.
 
ورفع جثامين الشهيدين على سيارة مطافيء ملفوفين بعلم مصر، وانخرط المشيعون فى البكاء حزنا على فراقهما، وتم تشييع الجثامين لمثواهما الأخير كل منهما بمقابر عائتله، وقدم محافظ الغربية والحضور واجب العزاء لأسر الشهداء، وقرر المحافظ إطلاق أسماء الشهداء على مدرستين تخليدا لذكراهما.
 
محافظة الفيوم
 
وفى الفيوم، شهدت قرية منيا الحيط بمركز إطسا بمحافظة الفيوم فى ساعة مبكرة من صباح اليوم الخميس تشييع جنازة الشهيد مجند شريف محمد فتحى سعد الشريف الذى استشهد فى الحادث الإرهابى بالعريش أمس، وأقيمت صلاة الجنازة على جثمان الشهيد بمسجد فرج شعت بقرية منية الحيط بمركز إطسا بحضور المئات من أهالي القرية.
 
تقدم الجنازة اللواء عبد القادر النورى السكرتير العام نائبا عن اللواء عصام سعد محافظ الفيوم، والمهندس عادل عبد الكريم رئيس مركز ومدينة أطسا وتم تشييع جثمان الشهيد إلى مثواه الأخير بمقابر العائلة بالقرية، وردد الأهالى الهتافات «لا اله إلا الله الإرهاب عدو الله».
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق