نواب تونسيون ينسحبون من جلسة البرلمان اعتراضا على أخونة الجلسات

الثلاثاء، 18 يونيو 2019 02:53 م
نواب تونسيون ينسحبون من جلسة البرلمان اعتراضا على أخونة الجلسات
البرلمان التونسي

انسحبت النائبة التونسية فاطمة المسدي من جلسة البرلمان التونسي اليوم، بعد رفضها قراءة الفاتحة من بعض أعضاء حركة النهضة الإخوانية على الإخواني الراحل محمد مرسي العياط بعد وفاته أثناء محاكمته في قضية التخابر.
 
وقالت المسدي وفقًا لصحف تونيسية، «لا للترحم على زعيم الإخوان محمد مرسي… لا لأخونة البرلمان التونسي.. لا للترحم على زعيم الاخوان المسلمين».
 
وأضافت : «اذا كانت حركة النهضة ترتبط بالإخوان، أدعو لتصنيفها حركة اخوانية ارهابية.. لا للترحم على هذا».
 
واستنكرت النائبة طلب تلاوة الفاتحة على روح الرئيس المصري السابق محمد مرسي من رئيس كتلة حركة النهضة نور الدين البحيري داعية إلى رفض أخونة البرلمان التونسي .
 
وعلى غرار النائبة فاطمة المسدى رفض عدد من النواب تلاوة الفاتحة على مرسى منسحبين من قاعة الجلسة.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق