صادرات المنتجات الزراعية المصرية وتغزو الأسواق العالمية.. ونجح الحجر الزراعي

الخميس، 20 يونيو 2019 03:00 م
صادرات المنتجات الزراعية المصرية وتغزو الأسواق العالمية.. ونجح الحجر الزراعي
محاصيل زراعية

كسرت صادرات المنتجات الزراعية الخضر والفاكهة المصرية حاجز 3.7 مليون طن، خلال 6 أشهر منذ بداية التصدير في يناير وحتى 12 من الشهر الجارى، بسب تطبيق المنظومة الجديدة لتطوير الصادرات الزراعية المصرية.
 
وتأتي الطفرة الجديدة وفقا للاشتراطات الدولية والحدود المعتمدة لمتبقيات المبيدات «ومعايير منظمة الكودكس»، لرفع جودة المنتجات الزراعية سواء للاستهلاك المحلى أو التصدير، التوسع فى فتح أسواق جديدة  بما حقق طفرة فى مضاعفة الأرقام التصديرية، وزيادة عدد تحليل عينات المنتجات لتحليل متبقيات المبيدات.
 
وقال الدكتور أحمد العطار، رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعى، إن الطفرة الحالية بسب التوسع فى فتح الأسواق الجديدة حول العالم، بالإضافة الى تطبيق نظم التتبع للمنتجات التصديرية خلال مراحل الزراعة والإنتاج والتعبئة والتصدير، التى تعد أحد أدوات نجاح السياسة التصديرية لمصر، كإجراءات تأكيدية دورية لضمان المواصفات العالمية.
 
وأضاف أن هناك إجراءات صارمة ضد أى من الشركات الغير ملتزمة بتطبيق الإجراءات المتبعة فى تصدير المنتجلا الزراعية، مؤكدًا أن إدارة الحجر تواصل فتح العديد من الأسواق الجديدة، مشيرًا إلى أنه بعد انتهاء زيارة وفد سلطات الحجر الزراعى البرازيلى  لمزارع  ومحطات تعبئة العنب  الأيام الماضية، ونحن فى انتظار شروط  الجانب البرزيلى للموافقة على فتح أسواق البرازيل أمام صادرات العنب المصرى لأول مرة، خاصة بعد التعرف على  المنظومة الجديد للحجر الزراعى المصرى حول  تصدير المنتجات الزراعية .
 
وأوضح العطار، أن هناك زيارة  لوفد مصرى برئاسته لسلطات الحجر الزراعى السعودى قريبًا، للتعرف على الاشتراطات الجديدة للحجر الزراعى المصري لتصدير البصل لأسواق المملكة، وذلك بعد وضع السعودية شروطًا للسماح باستيراد شحنات البصل من مصر، ومنها إجراء تحليل متبقيات مبيدات لشحنات البصل.
 
وأشار إلى أن الشروط الجديدة لتصدير البصل إلى السعودية، تتمثل  الالتزام بإجراء تحليل العينات واستيفاء الاشتراطات اللازمة فى مفارش البصل، للحفاظ على المنظومة الرقابية وحماية الصادرات المصرية، مشيرا إلى أن وضع عد اشتراطات يجب توافرها فى مفارش البصل يرجع إلى أنه من الوارد ظهور تلك النسبة من متبقيات المبيدات خلال عمليات التخزين والتعبئة، وأن العينات التى يتم سحبها من المزارع هى مسئولية الحجر الزراعى.
 
وتواصل  الإدارة المركزية للحجر الزراعى، تتبع ورقابة  الشركات المصدر لاتباع الشروط والضوابط العمول بها حاليا  فى صادرات المنتجات الزراعية ، محذرة  من استخدام  أختام  بخلاف الأختام المعتمدة من  الحجر الزراعى، خاصة بعد تغيير جميع الأختام المستخدمة  لدى أجهزة الحجر الزراعى، بهدف إثبات تبخير الباليتات بأختام حرارية غير قابلة للتزوير، حيث توضح  الأختام الجديدة بيانات الرسائل كما انها مطابقة للبند الـ15 من معايير الصحة النباتية، وهدفها زيادة الصادرات وتقليل إخطارات الرفض للسلع الزراعية بسبب عدم وضوح الأختام.
 
وأكد ، أن إجراءات استخدامات الباليتات الخشبية، فى الصادرات الزراعية يعتمد على تبخيرها بغازات قاتلة للحشرات وناخرات الأخشاب والحشرات التى قد تكون محمولة على هذه الأخشاب من خلال ختم معتمد، لافتًا إلى أن الأختام الجديدة تضمن وضع أختام مطابقة للمواصفات الدولية بطريقة لا تقبل الإزالة، وتتم عملية التبخير بواسطة شركات متخصصة ومعتمدة من أجهزة الحجر الزراعى المصرى وتتم عملية التبخير بالاشراف الكامل لدى الأجهزة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا