"المصري مايعرفش يعني إيه فشل".. رسالة إلى العالم بلسان دنيا سمير غانم في ختام أمم أفريقيا

الجمعة، 19 يوليه 2019 09:33 م
"المصري مايعرفش يعني إيه فشل".. رسالة إلى العالم بلسان دنيا سمير غانم في ختام أمم أفريقيا
كتب| أحمد قنديل

(من كام سنة عدى علينا أصعب وقت في عمرنا، أحلامنا مالت للغروب على أرضنا.. إنت وأنا

قالوا خلاص، مش هتقوملنا قومة تاني مننا، هنحصل اللي ضاعة راحوا قبلنا.. إنت وأنا

لكن على مين، المصري مبيعرفش يعني إيه فشل، لو حط حلمه قصاد عينه اعتبره حصل.. وأديك إنت شوفت بقينا فين

وأدينا إنهارده عملنا اللي قالوا عنه مستحيل.. وأدينا إنهارده نجحنا ونجاحنا ليه مليون دليل

وأدينا إنهارده بنبني حلم لبكرة ولجيل بعد جيل.. وأدينا إنهارده عملنا اللي قالوا عنه مستحيل

وأدينا إنهارده نجحنا ونجاحنا ليه مليون دليل.. وأدينا إنهارده بنبني حلم لبكرة ولجيل بعد جيل

مصر التاريخ وحضارة يحكوا الناس عليها للأدب، إحنا في قلب إفريقيا ومليون سند.. دول أهلنا

ودي أرضنا مفتوحة ليكم في كل وقت وكل حين، وفي كل مرة تدخلوها سالمين.. إنتم هنا في قلبنا

مش بالكلام، أرض الأمان ده معنى مش ممكن يضيع، دي حقيقة ملموسة للجميع.. الكل شايف ولا إيه

مش بالكلام، باللي إحنا عملنا واللي لسه هنعمله، ومدام بدأنا طريقنا يبقى نكمله.. ولحد أخر خطوة فيه

وأدينا إنهارده عملنا اللي قالوا عنه مستحيل.. وأدينا إنهارده نجحنا ونجاحنا ليه مليون دليل

وأدينا إنهارده بنبني حلم لبكرة ولجيل بعد جيل)

هذه هي الكلمات التي غنتها الفنانة دنيا سمير غانم بحفل اختتام بطولة الأمم الإفريقية منذ قليل، ولكنها لم تمر مرور الكرام، بل كان لها تأثير جمًا على قلوب المصريين، فعندما طرأت العبارات على مسامع المصريين، أدمعت ملايين العيون، لما حملته من تعبيرات صادقة وواقعية مست القلوب وأبهجت الأرواح، كون ما ذكر في الأغنية المذكورة جسد حال عشناه جميعًا.

كلمات الأغنية لم تتضمن مجرد كلمات احتفائية، وإنما مثلت حكاية لحال الدولة المصرية التي عاشت اضطراب لسنوات، توقع فيها العالم الانهيار والسقوط رجوعًا لتجارب قريبة مشابهة، إلا أن إرادة المصريين واختياراتهم أبت ذلك، وسارت نحو الاستقرار والنهوض لنشهد في النهاية تطورًا سريعًا، ظهرت ملامحة في الكثير من الفعاليات وأخرها ما تم متابعته من تنظيم لبطلولة الأمم الإفريقية أشاد به العالم أجمع من خلال وسائل إعلامه.

الأغنية لم تقتصر فقط على سرد النجاح التي حققته الإرادة المصرية، وإنما أيضًا كان هناك نصيب لبعث رسائل السلام والطمأنينة لأبناء القارة السمراء من الشعوب الإفريقية من كافة الدول، لإعلامهم بأن مصر ستظل وطنهم الثاني ليدخلوها سالمين، وأن مصر وقيادتها ستكون راعية لهم.

وقدمت دنيا أغنية "أدي النهاردة" الاحتفائية بحفل ختام بطولة الأمم الإفريقية، وهي من كلمات أمير طعيمة، ألحان هشام جمال وتوزيع مادي.

 

يشار إلى أن المشاهد الافتتاحية للبطولة، كانت  محل لفت انتباه  للجميع، فقد أفردت وسائل الإعلام العالمية والعربية مساحات واسعة للحديث عن حفل الافتتاح الذى نال إعجاب الملايين من عشاق كرة القدم فى مختلف أنحاء العالم، وتضمنت أغلب التقارير الصحفية  وصف يفيد، بإن مصر قدمت حفلًا رائعًا يليق بسمعة وتاريخ بطولة عريقة مثل كأس الأمم الأفريقية التى تشهد مشاركة 24 منتخبًا للمرة الأولى فى تاريخ المسابقة، كما تقام خلال فصل الصيف لأول مرة أيضًا، وكذلك شهدت جميع الصحف والوسائل بالتنظيم للمصري للبطولة جماهيريًا وإداريًا.

WhatsApp Image 2019-07-19 at 8.16.13 PM
 
WhatsApp Image 2019-07-19 at 8.16.15 PM (1)
 
WhatsApp Image 2019-07-19 at 8.16.15 PM
 
WhatsApp Image 2019-07-19 at 8.16.16 PM (1)
 
WhatsApp Image 2019-07-19 at 8.16.16 PM (2)
 
WhatsApp Image 2019-07-19 at 8.16.16 PM
 
WhatsApp Image 2019-07-19 at 8.16.17 PM (1)
 
WhatsApp Image 2019-07-19 at 8.16.17 PM
 
WhatsApp Image 2019-07-19 at 8.16.18 PM (1)
 
WhatsApp Image 2019-07-19 at 8.16.18 PM (2)
 
WhatsApp Image 2019-07-19 at 8.16.18 PM

مشاهد الافتتاح، دفعت الجميع حول العالم لانتظار حفل الختام على أحر من الجمر، فقد تنبأ الجميع بأن تكون النهاية مبهرة وخاطفة للأنظار، تمامًا مثل البداية، وهذا بالفعل ما حدث تمامًا ، فقد انطلق الحفل الختامي للبطولة المنعقدة بمصر في مشهد أكثر من الرائع.

 

 

 

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق