سر عرض ترامب على بوتين المساعدة في إطفاء حرائق سيبيريا

الجمعة، 02 أغسطس 2019 01:00 م
سر عرض ترامب على بوتين المساعدة في إطفاء حرائق سيبيريا
بوتين وترامب

 مرت العلاقات بين أمريكا وروسيا على مر السنوات بمراحل شديدة التأزم، خصوصا فى عهد "ترامب" ورأينا العلاقات بين البلدين تسير نحو مزيد من التأزم ثم شاهدنا رسائل إيجابية بين الطرفين وآخرها عرض الرئيس ترامب على بوتين المساعدة فى إطفاء حرائق غابات سيبيريا، والتى اعتبرها الرئيس الروسى مؤشر على استعادة العلاقات بين البلدين.

ترامب يعرض المساعدة على بوتين
 
 أفاد المكتب الصحفى للرئاسة الروسية بأن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب عرض فى اتصال هاتفى مع الرئيس الروسى فلاديمير بوتين مساعدة روسيا فى مكافحة حرائق الغابات فى سيبيريا.
 
وقال المكتب الصحفى بأن الرئيس الروسى فلاديمير بوتين أشاد بالخطوة التى اتخذها الرئيس الأمريكى كبادرة بأنه فى المستقبل سيكون من الممكن استعادة العلاقات الكاملة بين البلدين، كما ذكر أن "بوتين وترامب اتفقا على استمرار التواصل سواء عبر الهاتف أو الاجتماعات الشخصية".

بوتين يرد على عرض ترامب
 
وأعرب الرئيس الروسى عن خالص امتنانه للرئيس الأمريكى "لمثل هذا الموقف اليقظ بتقديم المساعدة والدعم"، مشيرا إلى أن روسيا ستقبل العرض إذ لزم الأمر.
وأبلغ بوتين نظيره الأمريكى أنه تم بالفعل إنشاء مجموعة جوية فى سيبيريا لمكافحة الحرائق، وأشار إلى أنه وفقا لتقارير وزارة الطوارئ فإنه توجد بعض الصعوبات ويتم حل المشكلات من خلال تزويد الطائرات بالوقود ونشرها.
 
يذكر أن السلطات الروسية أعلنت حالة الطوارئ الإقليمية فى 5 مناطق بسيبيريا شرق البلاد، بسبب انتشار حرائق الغابات هناك، على مساحة تمتد لنحو 3 ملايين هكتار.
 
ووجه الرئيس الروسى فلاديمير بوتين،  إلى وزارة الدفاع الروسية بالانضمام إلى عمليات إخماد حرائق الغابات، وذلك بعد تقرير وزارة الطوارئ.

طائرتان من "إليوشين -76" تشاركان فى إطفاء حرائق الغابات
 
من جهتها أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن أول طائرتين من طراز (إليوشين -76) مزودتين بـ 42 طنا من الماء لكل منهما قد أقلعتا من مطار (كراسنويارسك) لمكافحة الحرائق فى سيبيريا.
 
وذكر بيان صادر عن الوزارة، أن هاتين الطائرتين تابعتين للوزارة، وتشاركان فى إخماد الحرائق فى سيبيريا بناء على تكليف الرئيس الروسى فلاديمير بوتين.
 
وأوضح البيان أنه تم نقل أطقم الطائرات من الوحدات العسكرية المرابطة فى مقاطعات "تفير، أوليانوفسك، أورينبورج، بسكوف، يريانسك، روستوف، وإيفانوفو" الواقعة فى القسم الأوروبى لروسيا.
 
وفى وقت سابق أعلنت الهيئة الفيدرالية الروسية للحراسة الجوية، أن إجمالى مساحة الغابات الروسية، التى تلتهما النيران يبلغ حاليا نحو 2.8 مليون هكتار.. وتمتد الحرائق على مساحة 1.1 مليون هكتار فى جمهورية ياكوتيا وأكثر من مليون هكتار فى إقليم كراسنويارسك وحوالى 700 ألف هكتار فى مقاطعة إركوتسك، ويشارك فى عملية إخماد الحرائق 2700 شخص و390 قطعة من المعدات البرية و28 طائرة.ومن جانبه قال وزير الموارد الطبيعية ديمترى كوبيلكين، أن العواصف الرعدية الجافة يمكن قد تكون السبب فى اندلاع الحرائق. ويشارك ما يقرب من 3 آلاف شخص، وأكثر من 350 من المعدات و 26 طائرة فى إطفاء الحرائق.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق