جولة في صحف العالم.. انفجارات ضخمة بعد حريق بمستودع للذخيرة بروسيا (صور)

الثلاثاء، 06 أغسطس 2019 10:00 ص
جولة في صحف العالم.. انفجارات ضخمة بعد حريق بمستودع للذخيرة بروسيا (صور)
الشظايا عقب الانفجارات

وقعت سلسلة من الانفجارات عندما اندلع حريق فى مستودع للذخيرة بمنطقة كراسنويارسك فى سيبيريا ، ما أسفر عن إصابة عدة أشخاص.

من ناحية أخرى، قال جيش كوريا الجنوبية إن كوريا الشمالية، أطلقت مقذوفين لم يتم تحديدهما إلى البحر قبالة ساحلها الشرقى .

فيما تستعد مكة المكرمة لاستقبال مليونين ونصف المليون حاج، غالبيتهم من خارج السعودية، لأداء الفريضة هذا العام .

ولمزيد من التفاصيل:

انفجارات ضخمة بعد حريق فى مستودع للذخيرة بروسيا

وقعت سلسلة من الانفجارات عندما اندلع حريق فى مستودع للذخيرة بمنطقة كراسنويارسك فى سيبيريا، ما أسفر عن إصابة عدة أشخاص.
 
ونقلت وكالة تاس الروسية الرسمية للأنباء عن مصدر لم تكشف عنه القول: "منشأتان تحترقان. يوجد نحو 40 ألف طلقة مدفعية من عيار 125 و152 ملليمتر هناك".
 
وتم الإبلاغ عن نقل أربعة أشخاص إلى المستشفى بسبب الحادث، ولم ترد أنباء عن حالات وفاة. وتم إجراء عملية إخلاء لمنطقة نصف قطرها 20 كيلومترا حول الموقع الكائن بالقرب من مدينة أخينسك.
 
وقد دمرت عدة حوادث مماثلة، مرافق الذخائر القديمة فى البلدان السوفيتية السابقة فى السنوات الماضية، وتم تسجيل عدة حالات وفاة فى آواخر يونيو فى حريق وانفجارات فى مستودع للذخيرة فى كازاخستان المجاورة.
 
 
 
ارتفاع النيران
 
ارتفاع النيران

الشظايا عقب الانفجارات
 
الشظايا عقب الانفجارات

اللهب يتصاعد من الدخان
 
اللهب يتصاعد من الدخان

انفجارات ليلية
 
انفجارات ليلية

جانب من الانفجارا
 
جانب من الانفجارا

جانب من الانفجارات
جانب من الانفجارات

شظايا الانفجارات
 
شظايا الانفجارات

كورات اللهب
كرات اللهب

كورة ضخمة من النيران
 
كرة ضخمة من النيران

مواطنون يشاهدون الانفجارات
مواطنون يشاهدون الانفجارات

كوريا الشمالية تطلق قذائف جديدة على الساحل الشرقى ردا على المناورات الأمريكية
 

قال جيش كوريا الجنوبية إن كوريا الشمالية، أطلقت مقذوفين لم يتم تحديدهما إلى البحر قبالة ساحلها الشرقى، اليوم الثلاثاء، فى الوقت الذى احتجت فيه وزارة خارجية بيونج يانج على تدريبات عسكرية مشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية معتبرة أنها تنتهك اتفاقات دبلوماسية.

وأطلقت كوريا الشمالية سلسلة من الصواريخ، منذ أن اتفق زعيمها كيم جونج أون مع الرئيس الأمريكى دونالد ترامب فى اجتماع فى 30 يونيو حزيران على إحياء المحادثات المتعثرة بشأن نزع السلاح النووي.

وهون ترامب من شأن التجارب قائلا إنها لا تنتهك اتفاقا بينه وبين كيم، لكن المحادثات لم تستأنف بعد، وقال مسؤول رفيع المستوى فى إدارة ترامب "نواصل مراقبة الموقف ونتشاور عن قرب مع حلفائنا الكوريين الجنوبيين واليابانيين".

وفى سول قالت كو مين جونج المتحدثة باسم مكتب الرئاسة إن وزير الدفاع ورئيسى مكتب الأمن القومى ووكالة المخابرات الوطنية يجتمعون لمناقشة إطلاق كوريا الشمالية مقذوفات قصيرة المدى.

وقالت وكالة يونهاب للأنباء فى كوريا الجنوبية إن المقذوفات حلقت لمسافة 450 كيلومتر وبلغ ارتفاعها 37 كيلومترا، وقال متحدث باسم وزارة الخارجية فى كوريا الشمالية فى بيان نشرته وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية إن بيونج يانج لا تزال ملتزمة بحل القضايا من خلال الحوار، وأضاف "لكننا سنضطر للبحث عن طريق جديد مثلما أشرنا من قبل" إذا واصلت الدولتان التحركات العسكرية العدائية.

وأضاف أن وصول الطائرات المقاتلة المتطورة إف-35 أمريكية الصنع إلى كوريا الجنوبية وزيارة غواصة أمريكية تعمل بالطاقة النووية إلى ميناء كورى جنوبى واختبارات الصواريخ الباليستية الأمريكية هى من بين الأسباب التى دفعت كوريا الشمالية إلى مواصلة تطوير الأسلحة.

وشكت كوريا الشمالية مرارا من أن التدريبات العسكرية المشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية تنتهك تعهدا قطعه ترامب لكيم، وذكرت وسائل إعلام فى كوريا الجنوبية أن التدريبات بدأت أمس الاثنين.

وقال مسؤول كورى جنوبى كبير فى السابق إن التدريبات ستشتمل فى الأساس على محاكاة بالكمبيوتر، وتقع تجارب الصواريخ الكورية الشمالية قصيرة المدى تحت طائلة قرار لمجلس الأمن الدولى صدر فى عام 2006 يطالب كوريا الشمالية بتعليق كل الأنشطة المرتبطة ببرنامجها للصواريخ الباليستية.

المسافة التى قطعها الصاروخ
المسافة التى قطعها الصاروخ

 

كوريا الشمالية تطلق صاروخا جديدا
 
كوريا الشمالية تطلق صاروخا جديدا

 

لحظات من اطلاق أحد الصواريخ
لحظات من اطلاق أحد الصواريخ

 

متابعة للصاروخ الكورى الشمالى
متابعة للصاروخ الكورى الشمالى

 

حجاج بيت الله يتوافدون للصلاة فى المسجد الحرام بمكة

تستعد مكة المكرمة لاستقبال مليونين ونصف المليون حاج، غالبيتهم من خارج السعودية، لأداء الفريضة هذا العام، وسينتقل الضيوف إلى المشاعر المقدسة اعتباراً من فجر الجمعة لقضاء "يوم التروية" والمبيت فى مشعر منى اقتداءً بسنة النبى محمد صلى الله عليه وسلم، قبل أن يتم تصعيدهم لاحقاً للوقوف فى عرفات فى يوم السبت.

وشرعت الجهات المعنية بالحج كافة فى مكة المكرمة والمدينة المنورة، فى الاستعداد بإمكاناتها كافة التى أتاحتها الحكومة السعودية ليؤدى ضيوف الرحمن مناسكهم وشعائرهم فى يسر وأمن وطمأنينة.

وكان مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل أكد أن حكومة بلاده جندت قرابة 350 ألف شخص من مختلف القطاعات الحكومية والأهلية لخدمة حجاج بيت الله الحرام لهذا الموسم.

الحجاج يسيرون فى مكة المكرمة
 
الحجاج يسيرون فى مكة المكرمة

 

أحد الحجاج
 
أحد الحجاج

 

غرفة متابعة الحجاج
 
غرفة متابعة الحجاج
 
الحجاج
 
الحجاج

 

جانب من الحجيج
 
جانب من الحجيج

 

جانب من غرفة متابعة الحجاج
 
جانب من غرفة متابعة الحجاج

 

سيدة ضمن الحجاج ترفع يدها بالدعاء
 
سيدة ضمن الحجاج ترفع يدها بالدعاء

 

سيدة ضمن الحجاج
 
سيدة ضمن الحجاج

 

عدد من الحجاج
 
عدد من الحجاج

 

غرفة متابعة الحجاج
غرفة متابعة الحجاج

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق