تفاصيل حرب الـ"ديلي ميل" ضد فندق مصري بالغردقة.. هجوم مرتب دون سند

الجمعة، 09 أغسطس 2019 08:34 م
تفاصيل حرب الـ"ديلي ميل" ضد فندق مصري بالغردقة.. هجوم مرتب دون سند
ديلي ميل
كتب مايكل فارس

وجهت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية حربها ضد أحد الفنادق المصرية فى الغردقة، حيث روجت الصحيفة لدعاوى قضائية رفعها بريطانيون بعد عطلة بالغردقة، زاعمة فى تقرير لها أنهم أصيبوا بأمراض معوية، الأمر الذى يجب أن يرد عليه بقوة وحزم لحماية سمعة فنادق البحر الأحمر، حيث أن الصحيفة لم تطلب رد من الفندق فى مصر بل روجت أكاذيبها دون سند.

وبدأت الواقعة حين واجه فندق "جاز أكوا مارين ـ الغردقة" بالادعاء الذى وجهته الصحية، الأمر الذى تستوجب رد حاسم وعاجل من إدارة الفندق، بعدما حرك 11 بريطانيا دعوى قضائية تتهمه بالتسبب فى إصابتهم بأمراض معوية خلال قضائهم عطلة صيفية بين نزلائه، وقد نشرت الصحيفة تقرير معتمدة فية على رواية البريطانيين فقط دون المبادرة بطلب رد من إدارة "جاز أكوا مارين" الذى يملكه رجل الأعمال حامد الشيتى رغم من أن الدعاوى لم ينظرها القضاء البريطانى حتى الآن، وأن القضية تتعلق باتهامات لا ترقى لمراتب الثبوت.

وادعت صحيفة ديلى ميل إن 11 بريطانيا حركوا دعاوى قضائية ضد الفندق، بزعم اصابتهم بأمراض معوية خلال قضائهم فترة اجازتهم بين نزلائه، وهو الاتهام الذى لا يهدد سمعة "جاز أكوا مارين" فحسب، وإنما يمتد ليشمل فنادق الغردقة كافة رغم الموسم السياحى الناجح الذى قدمته ولا تزال على مدار العام الجارى، الأمر الذى يستوجب معه خروج إدارة الفندق بتعليق رسمى على تلك الاتهامات، لبيان مدى صحتها، فيما نقلت الصحيفة روايات البريطانيين أصحاب الدعاوى، مشيرة إلى انهم استعانوا بشركة محاماة دولية مختصة فى مثل تلك القضايا، لتولى التحقيق وتحديد سبب مرضهم، فيما قالت أمانديب ديلون ، عضو شركة المحاماة، إن إصابة الأسرة البريطانية وأصدقائها "أمر يدعو للقلق"، وتابعت : "إننا مصممون على مساعدتهم في الحصول على إجابات بشأن سبب المرض ، ونأمل أن يتم تعلم الدروس ، حيثما أمكن ، للمساعدة في منع تعرض المزيد من الأشخاص للمعاناة بهذه الطريقة".

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق