يحل أزمة المرور ويعيد الانضباط للشارع المصرى..

"نظام ذكى" بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا يراقب سرعات وسائل النقل

الأربعاء، 21 أغسطس 2019 03:06 م
"نظام ذكى" بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا يراقب سرعات وسائل النقل
الدكتور محمد العزازى رئيس الجامعة

يجرى حالياً مركز تكنولوجيا الذكاء الاصطناعى بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا التجارب الأولية لاختبار نظام ذكى يستهدف مراقبة سرعات وسائل النقل المختلفة وذلك للإسهام فى خدمة المجتمع، حيث من المتوقع أن يقوم بالحد من حوادث الطرق وتخفيف العبء على رجال المرور إلى جانب إعادة الانضباط للشارع المصرى.

وصرح الدكتور محمد العزازى رئيس الجامعة، أن هذا النظام يتضمن جهاز تحكم صغير ومزود بنظام جى بى إس، لتحديد المواقع من خلال القمر الاصطناعى ونظام تعرف على سرعة السير والعجلة ونظام لتحديد المسار على الطريق، ونظام التعرف على الصدمات ونظام البصمة للتحقق من هوية السائق المخول له قيادة السيارة (سواء كانت بصمة إصبع أو صوت أو كلاهما) وقاعدة بيانات لوسائل النقل والانتقال وقاعدة بيانات السلوك السائقين (المخالفات المرورية - القرملة المفاجنة - السرعات فى الدورانات - الإنتقال من مسار إلى آخر .. إلخ.

WhatsApp Image 2019-08-21 at 10.45.52 AM

الدكتور أحمد طلبه نائب رئيس الجامعة 

وأضاف الدكتور أحمد طلبه نائب رئيس الجامعة ، أن هذا النظام الذى طوره المركز يهدف إلى القيام بالعديد من المهام التى تتمثل فى : رصد المخالفات المرورية وإصدار إرشاد السائقين عند إجراء مخالفة مرورية وتسجيلها فى قاعدة بيانات المخالفات ورصد الحالات المرورية على الطرق وتوجيه تنبيهات للسائقين بخيارات أفضل لمسارات الإنتقال و التعرف على مواقع المركبات فى حالة السرقة.

وقال إن هذا النظام سوف يسهم فى تدقيق المتابعة المرورية لتجنب حدوث مخالفات تتسبب فى حوادث لها عواقب اقتصادية وخيمة والتقليل من الحوادث والوفيات التى تقدر بستين ألف حالة سنويا وأيضاً الحفاظ على وسائل النقل والانتقال من التلف نتيجة الحوادث، كما أنه من أهم فوائده تقليل السرقات وأيضاً تحديد قيمة التأمين بما يتلاءم وخبرة وسلوك السائق.

الجدير بالذكر أن مركز تكنولوجيا الذكاء الاصطناعى هو مركز مستقل تابع مباشرة لرئيس الجامعة ويعمل على تطوير النظم الذكية والبحث العلمى والقيام بتنمية المواهب وتطوير التعليم والتطبيقات فى القطاع التعليمى والبنية التحتية الرقمية. ونظم مراقبة مؤشرات الأداء لكل جهات وأنشطة الجامعة بهدف للوصول إلى إدارة تدعم اتخاذ القرار المناسب فى الوقت المناسب وبأقل تكلفة ممكنة بالإضافة إلى تقليل الحاجة للوظائف الروتينية التى سوف يتم ميكنتها بالكامل. ويتعاون هذا المركز مع كلية الهندسة فى مجالات الروبوت

وإنترنت الأشياء وكلية الإدارة والاقتصاد فى مجال البلوكتشين وكلية تكنولوجيا المعلومات فى مجال الذكاء الاصطناعى حيث تم استحداث قسم للذكاء الاصطناعى بالكلية وسوف يقدم خدمات لجميع الكليات.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق