الهجرة غير الشرعية.. كيف تخطط داعش لاختطاف المصريين في ليبيا؟ (مستندات)

الأربعاء، 11 سبتمبر 2019 05:30 م
الهجرة غير الشرعية.. كيف تخطط داعش لاختطاف المصريين في ليبيا؟ (مستندات)
الهجرة غير الشرعية

«تخابروا مع جماعة إرهابية مقرها خارج البلاد».. أبرز ما جاء بتفاصيل التحقيقات فى قضية التخابر مع داعش ليبيا التى تمت إحالتها إلى محكمة جنايات أمن الدولة العليا طوارئ.

أوراق القضية المُقيدة برقم 104 لسنة 2019 جنايات أمن الدولة العليا التى حصلت «اليوم السابع» على نسخة منها كشفت عن أسماء المتهمين العشرة بينهم 4 ليبيين، وأدوارهم وأسمائهم الحركية، والمحافظات التى ينتمون إليها وأكدت التحقيقات أنه فى خلال الفترة من منتصف 2011 حتى أغسطس 2017 قام المتهم الأول محمد رجب عبد الواحد حسن، السن 38 عاما، دبلوم تجارة بالتخابر لدى جماعة إرهابية مقرها خارج البلاد، تنظيم داعش الإرهابى و«كتائب الردع» بدولة ليبيا – ومن يعملون لمصلحتها بهدف ارتكاب جريمة إرهابية ضد مواطنين مصريين مقيمين بالخارج بأن اتفق مع  باقى المتهمين على جمع معلومات من داخل البلاد عن المصريين العاملين بدولة ليبيا وإمدادهم بها تمهيدا لخطفهم واحتجازهم وتعذيبهم بدنيا بغرض حمل ذويهم على دفع مبالغ مالية مقابل إطلاق سراحهم وقد وقعت الجريمة موضوع التخابر.
    
المتهم «حسن» تمكن بالاتفاق مع العناصر الإرهابية الليبية من خطف 14 مصريًّا آخرين فى بداية عام 2017، فيما قام أعضاء التنظيم بتعذيبهم وتهديد ذويهم بقتلهم بغرض إرغامهم على دفع مبالغ الفدية، وقد نجم عن تلك الأعمال الإرهابية وفاة المجنى عليه محمد الشربينى، وتولى المتهم «حسن» بمعاونة متهمين آخرين تسلم الأموال من ذوى المخطوفين ونقلها لأعضاء الجماعة، حيث بلغت قيمتها حوالى ثلاثة ملايين جنيه مصرى.
 
وذكرت أوراق التحقيقات أن المتهم الأول محمد رجب عبد الواحد حسن توسط وآخرون مجهولون فى ارتكاب جريمة تهريب المهاجرين المصريين إلى دولة ليبيا، عبر الحدود الغربية للبلاد، وقد ارتكبت تلك الجريمة بغرض الإضرار بمصلحة المواطنين المصريين تنفيذا لغرض إرهابي. 
 
هجرة-غير-شرعية-تصوير-كريم-عبد-العزيز
 
بينما المتهمون من الثانى حتى الخامس وهم كل من: «عماد أحمد عبد السلام الورفلى، ومفتاح أحمد عبد السلام الورفلى، وعياد أحمد عبد السلام الورفلى، ومروان الغريب» جميعهم ليبيو الجنسية خططوا واشتركوا بطريقى الاتفاق والمساعدة مع المتهم الأول محمد رجب عبد الواحد حسن، فى ارتكاب جريمة التخابر وأمدوه بوثائق سفر المصريين وأرقام هواتف ذويهم لجمع المعلومات عنهم لتقدير مبالغ الفدية واستلامها وتوجيهها للتنظيم الإرهابى، كما أنهم ارتكبوا جريمة الاتجار فى البشر. 
 
الهارب مروان الغريب، ليبى الجنسية، أحد أبرز المتهمين فى القضية وصاحب الدور الأبرز فى العمليات الإرهابية، حيث ارتكب وآخرون مجهولون عملا إرهابيا ضد مواطن مصرى موجود فى الخارج  باستخدام القوة والعنف والتهديد والترويع بغرض إيذائه وتعريض حياته وحقوقه وحريته وأمنه للخطر بأن خطفوا أحد المواطنين المصريين وحبسوه بمقر جماعتهم المسلحة بدولة ليبيا وهددوه بالقتل باستخدام أسلحة نارية منزلين به تعذيب بدنى فأحدثوا إصابته بصورة بالغة. 
 
بينما المتهم السادس تامر رمضان عبد الحفيظ إبراهيم، هارب، التحق بجماعة إرهابية مقرها خارج البلاد تتخذ من الإرهاب والتدريب العسكرى والأساليب القتالية وسائل لتحقيق أغراضها فى ارتكاب جرائم إرهابية، بأن التحق بتنظيم داعش الإرهابى بدولة ليبيا وتلقى تدريبات عسكرية بغرض تنفيذ عمليات إرهابية.
 
التحقيقات فى القضية انتهت بتوجيه 5 اتهامات للمتهمين فى القضية، منها «التخابر مع عناصر أجنبية، والانضمام إلى خلية داعش الإرهابية، والنصب والاتجار فى البشر»، فيما أمرت النيابة العامة بسرعة ضبط المتهمين الهاربين من العناصر الليبية، واستعجال تنفيذ القرار الصادر بشأنهم للإنتربول الدولى بالقبض عليهم وحبسهم احتياطيًا على ذمة القضية. 
 
 
التخابر-1
 
 
التخابر-2
 
 
التخابر-3

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق