"مؤامرة الفوضى".. لماذا ظهر وائل غنيم بالتزامن مع محمد علي؟

الخميس، 12 سبتمبر 2019 02:59 م
"مؤامرة الفوضى".. لماذا ظهر وائل غنيم بالتزامن مع محمد علي؟

وتيرة نشر متسارعة من فيديوهات المقاول الفنان محمد علي، والناشط الفيسبوكي وائل غنيم، صراع الأفاعي خرج على السطح بعدما اشتبك الجانبين لفضح بعضهما.
 
لكن ما أثار التساؤلات هو ظهور محمد علي بالتزامن مع وائل غنيم، بشأن الهدف الذي يسعى إليه هؤلاء و من يسير على طريقهم، و هو الهدف الذى لا يخلو من الرغبة فى اثارة الفوضى و البلبلة داخل المجتمع المصرى.
 
 
 
 
الفوضى
 
نجحت مصر فى تجاوز آثار سنوات الفوضى
 
وعاد الأمان بعد سنوات التخبط والتهديد
 
تصدى الجيش والشرطة لميليشيات الجماعة الإرهابية
 
 
 
الإرهاب
 
حاولت قنوات الإرهاب فى قطر وتركيا استقطاب كومبارسات النشطاء
 
راهنوا على فشل الإصلاح الاقتصادى
 
ونجح الإصلاح وحقق الاقتصاد معجزة
 
 
 
الأكاذيب
 
لم يعد أمامهم سوى الطعن فى مؤسسات الدولة بالأكاذيب
 
ومن هنا ظهرت لعبة الفيديوهات
 
 
التشكيك
 
ظهر المقاول الهارب بموجة فيديوهات متخمة بالأكاذيب
 
استهدف التشكيك فى المشروعات الاقتصادية
 
وتشويه الدور الوطنى للقوات المسلحة فى التنمية
 
 
النشطاء
 
المفارقة الجديدة هى عودة نشطاء الفوضى من جديد
 
ظهر الناشط وائل غنيم بفيديو دون شعر
 
وجه شتائم للمقاول الكومبارس محمد
 
واتهمه قائلا: «أنت جاى عايز فلوس عيب تعمل كدة خلاص.. اتلم وبطل عيب»
 
 
 
الفيديوهات
 
احتفت قنوات الإرهاب فى قطر وتركيا بالفيديوهات
 
روجتها وأصدرت تعليماتها للجان الإلكترونية
 
 
 
وعى المصريين
 
الرأى العام بدأ يكتشف المؤامرة وسخر من فيديوهات المقاول الهارب
 
أدرك المصريون وتطوعوا للرد على التشكيك
 
وكشفوا كيف تنوع الجيوش مصادر أنشطتها
 
 
العودة
 
عاد المقاول ليهاجم وائل غنيم
 
ضحك الجمهور وهو يرى المقاول الفاسد يتحدث عن الفقراء والغلابة
 
 
 
الكومبارس
 
ظهور وائل غنيم بعد عرض المقاول الكومبارس كان لافتا
 
لجان الإخوان ومرتزقة قنوات قطر وتركيا هاجوا وائل غنيم
 
 
 
تجار يناير
 
ظهرت الناشطة أسماء محفوظ لتعتبر المقاول الهارب رمزا ثوريا
 
هاجم الإرهابيون الهاربون ومرتزقة الإخوان وائل غنيم الذى أفسد عليهم طبخة المقاول
 
 
 
النهاية
 
الخلاصة أن ظهور مقاول فاسد ومتهم بالسرقة والنصب
 
مع نشطاء زمن الفوضى.. ليس صدفة
 
لكنه محاولة لاستعادة فوضى لم يعد لها مكان.
 
 
 
الاستقرار
 
الوضع فى مصر مستقر
 
الاقتصاد ينمو
 
البطالة تتراجع
 
الاحتياطى يتزايد
 
وكل يوم هناك مشروعات قومية وطرق وتقدم،
 
وفشلت محاولات استعادة الفوضى

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق