«نصدق مين الجزيرة ولا مكملين».. تضارب روايات إعلام الإخوان حول مظاهرات عمال سيراميكا كليوباترا

الإثنين، 23 سبتمبر 2019 08:38 م
«نصدق مين الجزيرة ولا مكملين».. تضارب روايات إعلام الإخوان حول مظاهرات عمال سيراميكا كليوباترا
أكاذيب الجزيرة ومكملين
دينا الحسيني

 

 

 حالة من التخبط تحكم إعلام جماعة الإخوان الإرهابية، بعد فضائح الفبركة، والشائعات الكاذبة التي كشفها  المصريون خلال الساعات الماضية، بعدما طالعتنا قنوات التنظيم الدولي للإخوان، الجزيرة والشرق ومكملين، بمحاولات تصوير أنه هناك ثورة عارمة تضرب الشوارع، اعتماداً على تقنيات فنية وفيديوهات قديمة وصورمتشابهه ومتكررة تعود لأحداث ثورة 25 يناير 2011.

جهزت قنوات الإخوان هذه المواد الإعلامية، واختارت الفيديوهات بعناية لتتماشى مع سياق الدعوى التحريضية، التي أطلقها المقاول الهارب محمد علي لإسقاط مصر، إلا أن التوقيت الزمني والملابس الشتوية التي كان يرتديها المصريون إبان ثورة 25 يناير فضحتهم.

ff0f8ec7-b4b4-48d1-8a4f-4d37d856a5a2
 

محاولة صناعة الثورة الوهمية لا تتم إلا على شاشات  قنوات الإخوان فقط، بخلاف القنوات الإخباريه العالمية التي تحدثت بمهنية عن مظاهرات محدودة تصدى لها المصريون أنفسهم،  ونقلت ردرود أفعال المصريين الرافضين للتظاهر، ونصائحهم للشباب بعدم الانسياق وراء دعوات خبيثة تستهدف أمن مصر.

8b5b230a-928b-4604-b881-7f62e769da09
 

محاولة تضخيم الصورة وتزييفها وافتعال مشاهد وتكرار صور ومشاهد وتركيب هتافات على فيديوهات قديمة، واستدعاء مشاهد متعلقة بـ25 يناير وما بعدها، اعتذر عنها  قيادات الإخوان مثل سيف الدين عبد الفتاح. 

سيف عبد الفتاح

 

استمراراً لمسلسل الأكاذيب، بثت قناة الجزيرة اليوم فيديو تحت عنوان «عمال سيراميكا كليوبترا بالسويس يخرجون في تظاهرة مطالبين برحيل السيسي ومرددين هتافات " ارحل ياسيسي "،لترد عليهم قناة " مكملين " الإخوانية بخبر تحت عنوان : " محمد ابو العنين يجبر العمال عنده أنهم ينزلوا بيفط يأيدوا السيسي" ، فأي شائعة نصدق ، مع العلم أنة بالرجوع إلي مكتب رجل الأعمال أبو العنين نفي جملة وتفصيلاً الشائعتين .

 

 

 

 
تعليقات (1)
فضائح قنوات الاخوان ستقل الطاولة على قطر ومستقبلها سيكون قطر مملكة الاخوان ومقر خلافة اردوغان
بواسطة: عبد التواب حسن الاسوانى
بتاريخ: الثلاثاء، 24 سبتمبر 2019 01:37 ص

كعادتهم ـ فشل الاخوان المسلمون المحتضنون من أمير قطر ومن رئيس تركيا في اثارة الشعب المصرى في إزاحة العقبة التي أطاحت بهم في 30 يونيو 2014 القائد عبد الفتاح السيسي ، وبعد أن أصبحوا في الفترة الحالية مفلسين سياسيا واعلاميا حتى استعانوا باللص الشهير محمد على ليحيي لهم إقامة ثورة اخوانية جديدة في صورة وجود فساد تمتلكه القوات المسلحة المصرية ونسوا أن هذا الجيش العظيم من أولوياته الترتيب والنظام والتعامل في شئونه الداخلية مع المدنيين لاقامة مشروعات حتمية ومطلوبة ... بالنزاهة والشفافية ، وفعلوا تلك الهجمات الإعلامية المكثفة من خلال القنوات الفضائية المخصصة لبث سموم الفتنة والتلفيق الاخبارى والمغالطات البيانية المكثفة ، وبعد هذا الفشل المتكرر من تلك الجماعة بعد أن عرفهم الشعب المصرى على حقيقتهم بخيانة الوطن . مازالوا يماطلون ويكذبون ، مما يزيد من ابتعادهم عن اقترابهم من استحالة العودة الى امتلاك الحكم في مصر ، ولأن مبدأ الجماعة والمنتشرة في كيانات متعددة وأماكن ليست بقليلة في دول العالم كله بتمويلات مالية ضخمة من امير قطر الذى يشعر بنقص دولة قطر أمام المجتمع العربى ومن أردوغان الذى يحلم بالخلافة العثمانية . والسؤال الهام الآن ماذا لو؟ .. استمر فشل الاخوان وتراكمت السنوات وأصبح الحال كما هو عليه .. سواء في وجود الرئيس السيسي أو خلافه .. ولم ولن يعودوا الى سابق أملهم في الحصول على السلطة في مصر ... ما هو السيناريو المتوقع ؟ ... وجماعات الاخوان وقياداتهم الإرهابية المتبقية المتواجدة .. والتي تتكاثر وتتوالد وتتزواج وتزيد وينمو تدفقهم الى تركيا والى قطر .. سيصوروا مجتمع كبير داخل تلك الدول الى أن يكونوا دولة اخوان مسلمين منظمة وهذا ليس ببعيد أو غير متوقع ، لأن أعدادهم ستكون كثيرة و قوية ـ وخاصة أن السرية والنظيم والإرهاب منهجهم ـ ولن تستطيع تلك الدولتين أن تستمر مستقلة ... فاذا نظرنا الى دولة تركيا ... فهى ذات نظام حكم جمهورى ومن طبيعته الرئيس بالانتخاب وان اردوغان مهما طالت مدته أو قصرت سيتم انتختب رئيس غيره وبذلك من الصعب بل ومن المستحيل أن يمتلك السلطة الاخوان المسلمون الحكم في تركيا الا عن طريق الانتخابات كما حدث في مصر وليس هذا سهلا الا أن يتم أخونة معظم الشعب التركى .. ويبقى سؤالا آخر .. هل حلم الخلافة العثمانية هو حلم لأردوغان فقط كحلم شخصى يخص اردوغان ؟؟ أم هو حلم دولة تركيا ؟؟ .. كحلم إسرائيل كوعد بلفور من النيل الى الفرات!!! اما اذا نظرنا الى دولة قطر ... فهى ذات نظام ملكى ـ ومن طبيعته أن يكون متوارث أو عائلى مغنصب !!! ـ كالذى تعيشه قطر اليوم وكما اعتادت عليه من ذي قبل .... وبعتر نظام الحكم الحالي دكتاتورى والوحيد الذى يتبنى احتضان الاخوان المسلمين والإرهاب في قطر هو الأمير تميم وقلة من يدعمه .. والشعب القطرى مرتاح لا يشغل باله بهذه الأمور التي تبعده عن التفكير في مستقبل دولة قطر التي بعد أن تتكاثر فيها الجماعة الإرهابية المزعومة ويصيروا أعدادا كثيرة .. وذلك سهلا بالنسبة لدولة قطر الصغيرة مساحة والقليلة أعدادا والمتفوقة ماديا ، ويستطيع هؤلاء الاخوان أن يقيموا دولتهم الإسلامية اخوانيا !! ويزيحوا امارتهم القطرية بشعبها ويسمونها دولة الخلافة الإسلامية ويستدعون أردوغان ليحققوا حلمه الواهم بأن يكون خليفة المسلمين في دولة قطر الاخوانية مستقبلا .. لو أعمقنا التفكير العملى لرسالة حسن البنا وأفكار سيد قطب سنجدها تخطط لتنتهى بهذا السيناريو الحقيقى المتوقع والذى باستمرار جماعة الاخوان المسلمين في قطر لسنوات ليست بطويلة سيحدث ذلك ،،، والدليل أنهم خرجوا من الحكم في مصر ومن المؤكد بعد تكرار فشلهم المستمر 6 أعوام لن يقبلوا أن يكونوا بلا دولة اخوان مسلمين ... وقطر أصبحت مهيأة لهم ..!!! والنداء فقط للشعب القطرى .. الاخوان المسلمون ليس لديهم انتماء لدولة ما وخائنين لدولة مصر ومن السهل عليهم الغدر والخيانة لمن يحتضنهم في سبيل إقامة عرشهم . أميركم وعرشه مؤكد سيتم ازاحته وستمحى دولة قطر من الخريطة لتحل بدلا منها دولة الاخوان المسلمين في قطر بصفة مؤقتة لأن الأمريكان يحرسوا قطر بقاعدتهم أيضا مؤقتا .. وسيسهلون للاخوان المسلمون مهمة امتلاك دولتهم .. ثم تبقى لهم الحجة القوية في إزاحة الاخوان المسلمين بعد أن ينشروا ضدهم مافعلوه تاريخيا كجماعة إرهابية محظورة ويهيئوا لهم الفرصة التي لن يعترض عليها أحد فيسيطروا على الجماعة ويتم ازاحتهم واعتقالهم لتتحول دولة قطر الى امارة عربية تحت النفوذ الامريكى الذى سيجلب الامتلاك الصهيوني الاسرائيلى ليبدأ تحقيق وعد بلفور بطريق غير مباشر لتكون بطريقة عكسية من الفرات الى النيل !!! أفيقوا يا مستجيبوا للأكاذيب القطرية الحالية فاللعب بالنار ليس سهلا وستحترقون بالنار ذاتها ، فمن خلال القنوات الإعلامية التي تهدف الى الفوضى ، وتتركز بث بياناتها الادعائية من مذيعين معظمهم مصريين لتشويه الأربع دول التي حاصرت قطر منذ أكثر من عامين [ السعودية الامارات البحرين مصر ] وأى دولة تنتقد اعلامهم الزائف ، وتتكرر نداءاتهم الباطلة عند كل مرحلة يتم فيها تغيير الحاكم في أي دولة عربية الجزائر أو السودان أو ليبيا أوسوريا أو تونس [ يسقط حكم العسكر ] !!! أو تشجيع عملاء ايران من الحوثيين في اليمن ضد الدولة وتتبنى الحرب الإيرانية لتدير آبار البترول السعودية الغد ليس بربيع عربى وانما بريح صرصر عاتية تنطلق من قطر وايران وتركيا لن يستطيع أحد أن يوقفها .. تحيا مصر ودولنا العربية وجيوشها حرة مستقلة

اضف تعليق