«المرتزقة يتساقطون».. الإبراشي يكشف أدلة تقاضي حسن نافعة أموالاً من الجزيرة للهجوم على مصر

الأربعاء، 25 سبتمبر 2019 10:14 م
«المرتزقة يتساقطون».. الإبراشي يكشف أدلة تقاضي حسن نافعة أموالاً من الجزيرة للهجوم على مصر
أدلة تقاضى حسن نافعة أموال من الجزيرة
دينا الحسيني

عرض الإعلامي وائل الإبراشي منذ قليل أدلة تثبت تقاضي حسن نافعة أستاذ العلوم السياسية أموالأً من قناة الجزيرة مقابل الهجوم علي مصر، وتضمنت المستندات إيصالات تثبت تحويل مبالغ مالية لنافعة علي حسابه البنكي.

المستندات أظهرت بما لا يدع مجالاً للشك أن هجوم حسن نافعة علي الدولة المصرية ليس موقفاً سياسياً نابع من  قناعة شخصية، بل يرجع إلي "السبوبة"، التي توقفت مع اليقظة الأمنية التي رصدت تواصل نافعة وغيره مع قيادات جماعة الإخوان الإرهابية بالخارج ، وأذرعهم الإعلامية للظهور علي شاشات الجزيرة لدعم أجندة مخطط اسقاط مصر برعاية قطرية .

وتعتبر قناة الجزيرة أداة مخابراتية هدفها نشر الفوضي بالدول الأمنة، والتحريض ضد مؤسساتها، وبث الأكاذيب لهز الثقة بين قادة تلك الدول وشعوبها، ليصبح نافعة وباقي المرتزقة ممن يتقاوضوا أموالاً من الجزيرة للموافقة للهور علي شاشتها عبيداً لدي التنظيم الدولي الذي يحرك تلك القناة في الخفاء.

يذكر أن وائل الإبراشي قد عرض أمس  من خلال برنامج كل يوم المذاع علي فضائية ON E ، تسجيل صوتي بمثابة فضيحة ، كشف الوجه الخفي لهؤلاء العملاء، فالمكالمة التي دارت بين حسن نافعة وبين صحفي قدم نفسه على أنه مسؤل عن تصوير فيلم تسجيلي  عن 30 يونيه لعرضة بقناة الجزيرة، طلب فيه مبلغ زهيد لمهاجمة مصر.

في البداية طلب حسن نافعة، مقابل الظهور  في الفيلم  التسجيلي الذي  تجهزه الجزيرة القطرية للهجوم علي مصر، مبلغ 1000 دولار بدلاً من 5000 جنيه المعروضة عليه من الصحفي، وعندما عاد إليه الصحفي مرة ثانية، وعرض عليه 10 آلاف رفض نافعة العرض، وأخبره بأنه لا يقبل الفصال.  

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق