«عنتيل الإرهابية».. فضيحة جديدة لحفيد حسن البنا: اغتصب وتحرش بامرأتين

الخميس، 03 أكتوبر 2019 04:00 ص
«عنتيل الإرهابية».. فضيحة جديدة لحفيد حسن البنا: اغتصب وتحرش بامرأتين
طارق رمضان

في فضيحة جديدة تنضم إلى قائمة فضائح طارق رمضان حفيد حسن البنا مؤسس جماعة الإخوان الإرهابية، كشفت تقارير صحفية أن السلطات الفرنسية وسعت التحقيقات في حقه لتشمل تهم اغتصاب جديدة في باريس عامي 2015 و2016.
 
ووفقا للتقارير الإعلامية الفرنسية، قال مصدر قضائي إن النيابة العامة في باريس أصدرت في 10 من الشهر الجاري "لائحة اتهام كاملة" توسع مهمة قاضي التحقيق في قضية رمضان "لتشمل ضحيتين جديدتين محتملتين".
 
وذكر مصدر قريب من الملف أن ذلك يتعلق بشهادات جمعها عناصر من الشرطة الجنائية لدى امرأتين، ورد اسميهما في حواسيب طارق رمضان.
 
وأكدت الامرأتان أن رمضان زج بهما في علاقة جنسية وحشية واحدة في نوفمبر وديسمبر 2015، والأخرى في مارس 2016.
 
وقالت إحداهما في شهادتها: "طلبت منه أن يكون أقل فظاظة وكان يرد بقوله أنت المذنبة تستحقين هذه المعاملة، وعلي أن أطيعه وهذا ما فعلت".
 
وبدورها قالت الثانية "الأمر يذهب أبعد من اغتصاب جسدي... كان الاغتصاب نفسيا"، وفق ما نقلت "فرانس برس".
 
يذكر أن رمضان يخضع للتحقيق منذ 2 فبراير 2018 بسبب تهم تتعلق باغتصاب امرأتين في فرنسا عامي 2009 و2012.
 
وفي منتصف نوفمبر الماضي، أطلق سراح رمضان لكنه وضع تحت الرقابة القضائية.
 
كذلك رفعت شكوتان بتهمة الاغتصاب بحق رمضان في مارس 2018 ويوليو 2019 وفتحت تحقيقات في هذا الملف.
 
وكان رمضان أطلق، منتصف الشهر الحالي، حملة إعلامية مضادة مع نشر كتاب ينفي فيه بأن "تأثيره كان كبيرا" على شريكاته في الحياة الجنسية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق