إبراهام الحائر بين نيجيريا و«الأسود الثلاثة».. مباراة واحدة تمنعه عن الآخر

الجمعة، 04 أكتوبر 2019 04:00 ص
إبراهام الحائر بين نيجيريا و«الأسود الثلاثة».. مباراة واحدة تمنعه عن الآخر
إبراهام

فجر جاريث ساوثجيت، المدير الفني لمنتخب إنجلترا، مفاجأة من العيار الثقيل، بعدما قرر إستدعاء تامي ابراهام مهاجم تشيلسي لقائمة الأسود الثلاثة، لمواجهة التشيك وبلغاريا في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأوروبية يورو 2020.

وجاءت قائمة منتخب إنجلترا كالتالي، حراسة المرمى: توم هيتون، جوردان بيكفورد، نيك بوبي، وفي الدفاع: ترنت أرنولد، بين تشيلويل، جو جوميز، هاري ماجواير، مايكل كين، تيرون مينجز، داني روز، فيكايو توموري، كييران تربيير.

الوسط: روس باركلي، فابيان ديلف، جوردان هيندرسون، جاميس ماديسون، ماسون مونت، ديكلان رايس، هاري وينكس، وفي الهجوم: تامي أبراهام، هاري كين، ماركوس راشفورد، جوردان سانشو، رحيم سترلينج.

قائمة انجلترا
 
قائمة انجلترا

في وقت سابق، قالت تقارير إن الاتحاد النيجيري لكرة القدم يحاول إقناع مهاجم تشيلسى الشاب تامى أبراهام باللعب لمنتخب نيجيريا فى الفترة المقبلة، وذلك بعد تألق اللاعب اللافت للنظر هذا الموسم، وقالت صحيفة ديلى ميل البريطانية، أن منتخب نيجيريا وجد ضالته فى أبراهام لتعويض اعتزال اللاعب أوديون إيجالو دوليا، بعد أن توج بلقب هداف كأس أمم أفريقيا الأخيرة التى أقيمت فى مصر.

وأضافت الصحيفة إلى أنه على الرغم من أن أبراهام لعب وديا مع منتخب إنجلترا فى عام 2017 ضد نظيره الألمانى، وبعدها بأسبوع أمام منتخب البرازيل إلا أنه يحق له اللعب لمنتخب نيجيريا لعدم مشاركته فى أى مباراة رسمية مع منتخب الأسود الثلاثة، ولاشك أن قرار جاريث ساوثجيت المدير الفني لمنتخب انجلترا بإستدعاء تامي أبراهام لخوض مباراتي التشيك وبلغاريا يقطع على نيجيريا لضم اللاعب.

ويعتبر تامي أبراهام مهاجم فريق تشيلسي الإنجليزي إحدى المواهب الواعدة في سماء الكرة الإنجليزية في الموسم الحالي، حيث سجل 7 أهداف مع فريقه اللندني الذي من الأساس لا يسير بخطى ثابتة ويحل خلف سيرخيو أجويرو هداف مانشستر سيتي المخضرم في المركز الثاني بين هدافي الدوري الإنجليزي الممتاز. 

ويرغب منتخب النسور الخضراء في الحصول على خدمات إبراهام، وذلك لأنه ينحدر من أصول نيجيرية، لكنه مولود في كامبرويل بلندن 2 أكتوبر 1997 -أتم عامه الثاني والعشرين يوم 2 أكتوبر- ولديه مباراتان دوليتان مع منتخب إنجلترا لكنه لم يلعب أي لقاء رسمي.
 

ويرتبط والد مهاجم البلوز بعلاقة صداقة مع أماجو بينيك رئيس الاتحاد النيجيري لكرة القدم، ما دعا رئيس الاتحاد النيجيري إلى التصريح في 21 سبتمبر 2017 بأن مهاجم تشيلسي يفضل تمثيل النسور الخضر على الأسود الثلاثة. ولكن على الفور خرج تامي ببيان رسمي نفى من خلاله هذا الادعاء وأكد إتاحته للمنتخب الإنجليزي ليتم استدعاؤه في نوفمبر.

على مدار مراحل الشباب مثل أبراهام منتخبات شباب إنجلترا في مختلف المراحل السنية وحقق معها كأس تولون لمنتخب 21 في 2018، وتأهل لنصف نهائي بطولة أوروبا للشباب تحت 19 سنة في يوليو 2016، وتكرر الأمر في 2017 في بطولة 21 حين خرجت إنجلترا أمام ألمانيا بركلات الترجيح وكان أبراهام من اللاعبين الذين أهدروا ركلة جزاء.

وصرح أبراهام مؤخراً بأن إمكانية تمثيله للمنتخب النيجيري واردة، وهو ما أثار الشكوك حول أنه غير رأيه الذي أعلنه قبل عامين بأنه رفض تمثيل نيجيريا وقال: "أنا أحب نيجيريا وإنجلترا، أنا أؤدي بشكل جيد مع تشيلسي وأريد أن أواصل ما أقوم به، ووقتي سيأتي.

وواصل: لم أختر بعد ولست متأكداً، أركز فقط على ما أقوم به مع فريقي". ومما أثار الشكوك بشكل أكبر هو تأكيد أبراهام على أن الثقافة النيجيرية بشكل خاص والأفريقية عامة حاضرة داخل غرفة خلع ملابس البلوز، حيث قال: "حتى في غرف الملابس، نستمع إلى أغانٍ أفريقية، ولدي دراية كبيرة بأن نيجيريا دولة عملاقة وعالمية.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا