يستعد لاستقبال ساكنه الجديد.. حكاية قصر قرطاج سكن رؤساء تونس

الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 08:00 م
يستعد لاستقبال ساكنه الجديد.. حكاية قصر قرطاج سكن رؤساء تونس
قيس سعيد

 بعد إعلان الهيئة العليا للانتخابات التونسية، النتائج الرسمية لجولة الإعادة لانتخابات الرئاسة، والتى فاز بها أستاذ القانون الدستورى، قيس سعيد، يستعد قصر قرطاج لاستقبال ساكنه الجديد.

 قصر قرطاج ،هو القصر الرئاسى أو قصر الجمهورية، وهو الإقامة الرسمية لرئيس الجمهورية التونسية ومقر عمله، يقع على شاطئ مدينة قرطاج قرب تونس العاصمة فى تونس.

بدأ تشييده عام 1960، وافتتح فى 1969، وكان مقرا لإقامة الكاتب العام للحكومة التونسية، الموظف السامى الفرنسى المكلف بمراقبة حكومة "باى تونس" خلال الحماية الفرنسية.

فبعد الاستقلال، واختياره كمقر إقامة من قبل الحبيب بورقيبة، شيد بورقيبة قصرا يتماشى مع ذوقه وتطلعاته، وكلف مهمة تشييد القصر للمعمارى الفرنسى التونسى أوليفييه كليمون كاكوب، وبناه على ثلاثة مراحل من الفترة الممتدة بين 1960 و1969، على طراز العمارة العربية-الأندلسية، حيث يغطى القصر مساحة بين 38 و40 هكتار.

يتكون القصر من 4 أقسام، المبنى المركزية وجناح خاص به شقتين، ومبنى للأمن الرئاسى، ومبنيين أخريين بهما الخدمات العامة والمشتركة والإدارية والمالية.

كما يضم القصر نافورة الألف جرار، وهو موقع أثرى رومانى حوالى 000 3 شخص يعملون فى القصر، الثلثين من الحرس الجمهورى، يحرسون القصر وعملاء خدمة الأمن الرئاسى.

ويتكون القصر من عدة قاعات تحمل اسم شخصيات تونسية لها مكانتها في تاريخ البلاد، منهم "الحبيب بورقيبة، عبد العزيز الثعالبى، أبو القاسم الشابى".

كما حكم 6 رؤساء تونس منذ استقلالها 1956، عن فرنسا، وهم

ـ الحبيب بورقيبة، أول رؤساء تونس، عينه البرلمان 1957، حكم تونس 30 عاما، أطاحه عن الحكم وزيره الأول زين العابدين بن على.

ـ زين العابدين انتخب رئيسا للبلاد، حكم تونس 23 عاما، فى اليوم ذاته أعلن الوزير محمد الغنوشى صلاحيات رئيس الجمهورية مؤقتا، لكن المجلس الدستورى أبعده لان زين العبدين غادر البلاد دون تفويض سلطاته وبالتالى لم يدوم حكمه أكثر من 24 ساعة.

ـ فؤاد المبزع فى الـ 15 يناير 2011 أعلن البرلمان التونسى شغور منصب الرئيس بشكل نهائى ليصبح رئيس مجلس النواب فؤاد المبزع، رئيسا مؤقتا للبلاد

ـ المنصف المرزوقى انتخب من قبل البرلمان بأغلبية الأصوات رئيسا للبلاد ديسمبر 2011، وانتهت ولايته ديسمبر 2014، أى حكم 3 سنوات.

ـ الباجى قايد السبسى، أول رئيس جمهورية منتخب عن طريق الاقتراع العام بعد الثورة وتولى من 31 ديسمبر 2014 حتى وفاته المنية يوليو 2019.

ـ محمد الناصر رئيس البرلمان التونسى تولى عقب وفاة السبسى رئيسا مؤقتا للبلاد..

وخرج الآلاف إلى الشوارع وسط العاصمة التونسية، للاحتفال بفوز قيس سعيد فى جولة الإعادة من الانتخابات الرئاسية، ورفع المؤيدون الأعلام وسط الأغانى الوطنية، وأطلقوا الشماريخ والألعاب النارية.

وحلق قيس سعيد الأستاذ الأكاديمى، الذى خاض الانتخابات الرئاسية مستقلا، فوق الأحزاب، عابرا نحو قصر قرطاج، ليقلب المشهد السياسى، فى سباق شاركه منافسه رجل الأعمال نبيل القروى.

و تستعد تونس لفتح صفحة جديدة فى تاريخها، بعد اختيار الرئيس الجديد للبلاد، خلفا للرئيس الراحل الباجى قايد السبسى الذى وافته المنيه يوليو الماضى فى الذكرى الـ 62 لعيد الجمهورية التونسية.

وينتظر قصر قرطاج الرئيس الرئيس الجديد الذى حصد أغلبية ساحقة فى الانتخابات منتحه مفاتيح القصر، ليجلس على عرشه، ويرسم خطاه داخله.. ومن هنا نستعرض بعض المعلومات عن قصر قرطاج.

وتعد القاضية إشراف شبيل، سيّدة تونس الأولى المقبلة، والتى ظهرت لأوّل مرة مع زوجها المرشح قيس سعيد وهى تدلى بصوتها فى الدور الأول من الانتخابات الرئاسية، ثم عادت للظهور من جديد داخل مركز الاقتراع فى الانتخابات البرلمانية التى جرت الأسبوع الماضى.

كما شوهدت أكثر من مرة داخل مقر حملته الانتخابية، و"شبيل" هى قاضية وأصبحت مستشارة بمحكمة الاستئناف، ووكيل رئيس المحكمة الابتدائية بتونس، حصلت على شهادة الدراسات العليا فى العلوم الجنائية من المعهد الأعلى للقضاء بتونس، بعدما درست فى كلية الحقوق بمدينة سوسة.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق