قيادات الجماعة الإرهابية تستغل تظاهرات بعض الدول العربية للتحريض ضد مصر

الثلاثاء، 22 أكتوبر 2019 05:00 ص
قيادات الجماعة الإرهابية تستغل تظاهرات بعض الدول العربية للتحريض ضد مصر
الاخوان

 
لم تفوت قيادات جماعة الاخوان الإرهابية  سواء الموجودة في قطر او تركيا أي حدث في الشرق الأوسط  إلا واستغله من اجل الهجوم علي الدولة المصرية ومؤسساتها المختلفة ولم تكف قيادات ورموز هذه الجماعة عن المقارنات وذكر مصر سواء أكان الحدث يستعدى ام لا وذلك من خلال مواقع التواصل الاجتماعي وحسابتها التي يصرف عليها ملايين الدولارات بتمويل تركي قطر .
 
 نفس الامر ينطبق علي وسائل الاعلام وقنوات هذه الجماعة حيث تسلط الضوء علي مصر وتبحث عن أي متظاهر يرفع شعار يتضمن اسم الدولة المصرية او الرئيس السيسي.
 
 لعل تونس لها نصيب الأسد من هذه المقارنات حيث يتم دائما مقارنة الوضع بين مصر وتونس، ليس فقط في الاحداث الأخير التي شهدتها الانتخابات الرئاسية التونسية ولكن الامر يرجع الي بداية ما يسمى الربيع العربي في 2011 وبداية بعض الثورات العربية وان ما يحدث في الدول العربية يمكن استنساخه في مصر.
 
 لذلك تسعى جماعة الاخوان لتكرار سيناريو 2011 بكل تفاصيله واستغلال هذا الحرك الموجود في بعض الدول العربية ونقله الي الدولة المصرية التي شهدت استقرار سياسي وامني كبير علي مدار السنوات الماضية ، حيث تعمل القنوات الفضائية الاخوانية الممولة من تركيا وأزرعتها الإعلامية عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر من خلال اشعال المواطنين مستغلين بعض المشاكل الاقتصادية التي يعاني منها المواطن المصري .
 
نفس الامر تكرر مع احداث الجزائر الأخير  وقبلها السودان وحاليا يتم تنفيذ نفس المخصص مع الاحداث اللبنانية حيث نشر  العديد من قيادات الجماعة الإرهابية عشرات المنشورات عبر مواقع التواصل الاجتماعي  من خلال التحريض علي التظاهر او النزول الي الشوارع او المشاركة في التغريد علي هاشتجات  معينة تحددها قيادات الجماعة بالتعاون مع اجهزت مخابرات بعض الدول  وتدعو عشرات المواطنين لاستخدام نفس الهشتاج نصا ، كذلك تستغل قيادات الجماعة الإرهابية ظروف بعض الدول الأمنية والاقتصادية وحالة التراخي الموجدة في بعض الدول وخلق فوضى لتنفيذ مخطط هذه الجماعة الارهابية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق