من خير "ساويرس" تأكل وتنكر.. ليليان داوود تواصل السقوط فى وحل الندالة

الأربعاء، 23 أكتوبر 2019 01:09 م
من خير "ساويرس" تأكل وتنكر.. ليليان داوود تواصل السقوط فى وحل الندالة
نجيب ساويرس وليليان داوود

من قبل نكرت ليليان داود جميل مصر عليها بالعمل في القنوات المصرية، سرعان ما انقلبت على بلد آوتها بعد إغلاق الأبواب في وجهها والبداية من بلدها لبنان.

منذ أيام أطلق رجل الأعمال المهندس نجيب ساويرس نكتة بشأن التظاهرات في لبنان والحضور النسائي في الاحتجاجات التي تشهدها البلاد، وأرفقها بعدها بتوضيح أن "هذه هي طبيعة الشعب المصري في الأزمة، شعب بتاع نكتة وبيحب الناس الرايقة، حتى في وقت الحروب، وليس المقصود الإهانة للشعب اللبناني بالمرة، حبى للبنان ليس محل جدال، والنكتة تظل نكتة حتى لو خانني التوفيق، وناقل الكفر ليس بكافر".

لكن ليليان داود التي تحب دائما الاصطياد في الماء العكر لم تفوت الفرصة، راحت تهاجم ساويرس باعتبار أن الأمر الإهانة، ودخلت في وصلة مزايدة دون داع رغم أن الأمر تم توضيحه من الطرف الأول.

WhatsApp Image 2019-10-23 at 1.23.25 PM

انهالت التعليقات على المذيعة اللبنانية، التي لطالما ركزت على السلبيات بمصر وعملت على تأليب الرأي العام بها في محاولة للنيل من النظام على خلفية ترحيلها من مصر بسبب مخالفاتها القانونية. أغلب التعليقات انحصرت في الاستنكار عن تركها أوضاع لبنان والفساد المستشري في البلاد والذي خرج الشعب من أجله وتهاجم مصر في كل مناسبة مع تساؤل عريض ومزيد من علامات الاستفهام "أين كانت ليليان دواود من الفساد في بلدها لبنان، ومدى تخوفها من غضبة حزب الله، وتذكرت الآن فقط أن تناصر تظاهرات شعبها، وصمتت لسنوات عن الانتهاكات هناك؟!".

بعيدا عن تعليقات أغلب الجمهور على ليليان دواود، لم يصمت المهندس ساويرس على محاولة المذيعة اللبنانية كسب جولة على حساب تغريدته وبيان الأمر وكأنها حامية الثورة اللبنانية والمتحدثة باسم الشعب. 

استدعى المهندس ساويرس عمل "داود" السابق برنامج «الصورة الكاملة» في قناة «أون تي في» المملوكة لـ«ساويرس» منذ يونيو 2011 وحتى اتفقت مع إدارة القناة على إنهاء تعاقدها يونيو 2016.

ألمح ساويرس إلى فترة عمل الإعلامية اللبنانية في قناة «أون تي في»، قائلًا: أنا «كبير غصب عنك يا ناكرة الجميل، وصدق المثل: اتق شر من أحسنت إليه»، وذلك على خلفية تعليقها على تغريدته الشهيرة حول الاحتجاجات في لبنان.

وعلقت داود على تغريدة ساويرس قائلة: «سقطة كبيرة للأسف»، ليرد عليها باقتباس روماني شهير من مسرحية ويليام شكسبير يوليوس قيصر: حتى أنت يا بروتس، عيب عليكي، في إشارة إلى العلاقة التي كانت تجمعهما، فردت ليليان داود قائلة : "مش إلك هالأسلوب، أنت أكبر من هيك، صح؟"، ليرد عليه: "لا ده كلامي وأسلوبي، ولقد تجاوزتي ونسيتي، والكبير كبير مهما رماه الصغار بالحجارة".

WhatsApp Image 2019-10-23 at 1.23.24 PM

قرر "ساويرس" كشف لعبة ليليان دواود أمام الجمهور بتعليقه: "كبير غصب عنك يا ناكرة الجميل، وصدق المثل: اتق شر من أحسنت إليه".، وردت «داود»: «عيب عليك واحترم نفسك، واعرف حدودك كائن من تكون، أنت لم تحسن على، وعملت بالقناة بعقد"، ثم عاود التغريد "عن إذنكم يا جماعة هنام، بس أرجوكم لو كملت ابعتولي الصبح بقية الكلام، جود نايت، وإن شاء الله نصحى على شمس من غير مطر".

 
تعليقات (1)
محدش سالك
بواسطة: roshdy
بتاريخ: الأحد، 27 أكتوبر 2019 08:14 ص

من اسوء المذيعات ..كانت مكروهه من معظم المصريين ولم يحظ ماتقدمه قبول الشعب المصري وساويرس كان عارف كدا كويس لكنه فرضها بفلوسه على الاعلام المصري ...موش عارف ليه كان عنده اصرار غريب على التمسك بيها لحد مااترحلت غصب عنها وعنه ..لأنه الاتنين موش سالكين ...

اضف تعليق