صدمة لمستخدمي التبغ ذات النكهات: ستدمنون التدخين

السبت، 26 أكتوبر 2019 03:00 ص
صدمة لمستخدمي التبغ ذات النكهات: ستدمنون التدخين
السجائر الالكترونية

حذرت دراسة حديثة، المراهقين والبالغين ممن يستخدمون التبغ الذي يحتوي على النكهات من أن يجعلهم أكثر ارتباطا بتدخين السجائر العادية أو السجائر الالكترونية ويدمنون عليهما.

وأوضحت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إلى أن الدراسة أوضحت أن منتجات التبغ ذات النكهة، من المرجح أن تجعل المراهقين والبالغين مرتبطين بالتدخين، أو التبخير، مقارنة بالمنتجات غير المنكهة.

قام الفريق بتحليل البيانات من دراسة التقييم السكاني للتبغ والصحة، تم جمع البيانات حول ما يقرب من 12ألف مراهق، وحوالي 26.500 ألف من البالغين، خلال فترة الدراسة الأولية (2013 إلى 2014)، ومتابعة لهم من (2014 إلى 2015)، في الفترة الأولى، سئل المشاركون عما إذا كانوا قد جربوا لأول مرة أي منتجات للتبغ بما في ذلك السجائر، والسجائر الإلكترونية، والسيجار، والشيشة، وجميع أنواع التبغ، بعد ذلك.

وقالت الصحيفة إنه تم سؤالهم عما إذا كانوا مستخدمين حاليين ومدى استخدامهم للمنتجات، ووجد الباحثون أن أول استخدام للسجائر المنكهة كان مرتبطًا بشكل متكرر باستخدام السيجارة الإلكترونية، بين الشباب والبالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 25 عامًا وما فوق.

يأتي هذا في أعقاب التحقيق في عدد كبير من الأمراض المرتبطة بالأبخرة، والتي يقول المسؤولون الصحيون، إنها أثرت بشكل أكبر على المراهقين والشباب، لأن السجائر الإلكترونية المنكهة تم تسويقها لهم.

وأضافت الصحيفة، ما يقرب من 1500 شخص قد أصيبوا بمرض" EVALI "،وهو من أمراض الرئة القاتلة المرتبطة باستخدام السجائر الإلكترونية، توفي 33 شخصًا في 24 ولاية، وفقًا لمركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق