بعد مقتله.. العلاقة التنظيمية بين أبو بكر البغدادي والإخوان الإرهابية

الإثنين، 28 أكتوبر 2019 02:00 م
بعد مقتله.. العلاقة التنظيمية بين أبو بكر البغدادي والإخوان الإرهابية

لازالت ردود الأفعال والتعليقات مستمرة على حادث مقتل زعيم تنظيم «داعش» الإرهابي، أبو بكر البغدادي، في عملية عسكرية نفذتها القوات الخاصة الأمريكية بشمال سوريا، تحديدا في إدلب.

وكشف نبيل نعيم، أمير تنظيم الجهاد في التسعينيات، والذراع اليمنى لأيمن الظواهري، زعيم تنظيم القاعدة، عن العلاقة التنظيمية بين داعش وجماعة الإخوان الإرهابية، موضحا أن أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم داعش كان ينتمي لجماعة الإخوان الإرهابية، مشيرا إلى أن العديد من قادة ودعاة الإخوان أكدوا على «البغدادي» ينتمي لتنظيمهم.

وقال «نعيم»، إن قادة الإخوان اعترفوا في أكثر من تصريح وحديث لهم بعلاقة تنظيم الإرهابية بداعش، وارتباط أمير الأخير أبو بكر البغدادي بجماعتهم، وعلى رأس هؤلاء القطب الإخواني، يوسف القرضاوي، مشددا على أن جميع التنظيمات الإرهابية خرجت من رحم الإخوان.

وعن القيادي الذى سيخلف أبو بكر البغدادي  في قيادة تنظيم داعش، توقع أن يتولى زعامة النظيم، عمر التركمانى القيادى بالتنظيم، موضحا أن التركماني كان ضابطا فى الجيش العراقى، قبل أن ينضم لداعش.

وكان قد كشفت مصادر طبية في سوريا أمس الأحد، عن العثور على 10 جثث بينهم 3 نساء عقب استهداف زعيم تنظيم داعش الإرهابى أبو بكر البغدادي في محافظة إدلب الواقعة شمال البلاد.

وأفادت المصادر الطبية ـ حسبما أفادت قناة (روسيا اليوم) الإخبارية ـ بأنها عثرت على هذه الجثث عقب القيام بمعاينة أحد المنازل المدمرة وعدد من الخيام المحترقة بشكل كامل فى قرية باريشا، بعد العملية الأمريكية الخاصة التى استهدفت فى وقت سابق اليوم البغدادى فى محافظة إدلب السورية.

وأوردت وسائل إعلام أمريكية فجر الأحد، أن البغدادى لقى مصرعه بغارة أمريكية صادق على تنفيذها الرئيس دونالد ترامب، فيما صرح مسؤول بارز في البنتاجون بأن زعيم تنظيم داعش كان هدفا لعملية عسكرية سرية فى محافظة إدلب.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق