يعانون من التنمر والضغوطات الاجتماعية.. كيف تتعامل مع "الأصلع" في حياتك؟

الخميس، 14 نوفمبر 2019 07:00 ص
يعانون من التنمر والضغوطات الاجتماعية.. كيف تتعامل مع "الأصلع" في حياتك؟
كتب| أحمد قنديل

"طالما عانى كثير من الرجال من مشكلة في هيئتهم، تسبب لهم الكثير من الأزمات الاجتماعية والنفسية، وربما لا يقدر البعض حجم تلك المشكلة بالنسبة لهؤلاء، بل يكونون أيضًا وراء تفاقم أزماتهم، وذلك رغم أن المشكلة أصبحت جمةً، ليتسلط عليها الضوء خلال بعض الأعمال الفنية".. ربما لن يصدق البعض أن مشكلة الهيئة عند الرجال المقصودة هي الإصابة بالصلع، فتزامنًا مع انتشار الإصابة به، يعاني الكثير من المصابين بضغوطات نفسية واجتماعية.

وفقًا لما ذكره الموقع الهندي "بولد سكاي"، خلال تقرير بحثي، هناك العديد من المواقف السيئة التي يتعرض لها الرجال المصابين بالصلع، ناصحًا المواطنين بالتعرف عليها غرضًا في عدم إحراج المصابين بالصلع.

أولًا: الاعتقاد بأنهم كبار السن

يقع الناس في خطأ ظن أن الشخص المصاب بالصلع هو متقدم العمر، وقد يخمن سنه في العلن، ما يجعل المصاب يشعر بالإحراج، وينصح الموقع بعدم الحكم على شخص من خلال الهيئة فالصلع قد يحدث بسبب الجينات أو التغذية أو الأدوية الزائدة أو الإجهاد وأيضًا بسبب المرض.

ثانيًا: تعزيز فقدان الثقة

يساهم البعض في تعزيز فقدان الثقة للمصابين بالصلع من خلال سؤالهم المتكرر عن السن أو سبب هيئتهم، لذا يجب دمجهم وعدم إشعارهم مطلقًا بأن هناك ما يميزهم سلبيًا.

ثالثًا: السخرية والتنمر

هناك أيضًا ما يجعل من المصابين بالصلع مادة للسخرية والتنمر، لذا يجب أن يكون المرء أكثر حذرًا حتى لا نعرض صحتهم النفسية للأذى.

رابعًا: الضغوطات الاجتماعية والنصح بالزواج

في أحيان كثيرة تضغط الأسرة على ذويهم المصابين بالصلع بضرورة الزواج وواجبات اجتماعية أخرى قبل أن يزداد الصلع بنسبة أكبر، وهو ما يؤذي القلوب، لذا يجب البعد عن هذا.

خامسًا: قول المشورات غير المرغوبة

يميل الناس إلى تقديم مشورة غير مرغوب فيها خاصة للرجال المصابين بالصلع، مثل النصح باستخدام أعشاب ما أو أدوية محددة، وهو أمر يؤذيهم كثيرًا كونه يحسسهم بأن هناك ما ينقصهم عن غيرهم.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق