قبل منتدى شباب العالم.. خمس شائعات لم يمل الإخوان من إطلاقها كل عام

الثلاثاء، 10 ديسمبر 2019 07:50 م
قبل منتدى شباب العالم.. خمس شائعات لم يمل الإخوان من إطلاقها كل عام
منتدي شباب العالم
دينا الحسيني

 

لم تيأس جماعة الإخوان الإرهابية من محاولتها لتشوية مؤتمرات الشباب، أو منتدى شباب العالم، الحدث الأضخم الذي حرصت مصر على تنظيمه كل عام، وجعلت منه ملتقى للفكر ومنبر لحرية الرأي  لشباب مصر والعالم.

ومع اقتراب اليوم الأول لمنتدى شباب العالم  سخرت الجماعة الإرهابية إعلامها الذي يبث من تركيا وتموله قطر، والكتائب الإليكترونية التابعة لها لإطلاق شائعات حول منتدى شباب العالم في نسخته الثالثة، المقرر انعقاده بمدينة شرم الشيخ، من 14 إلى 17 ديسمبر، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، بحضور 5  شاب من مختلف دول العالم للحوار والمناقشة وتبادل الرؤى والأفكار في القضايا العالمية.

هذا الحدث الضخم الذي ينتظره شباب مصر والعالم،  للقاء يجمع بينهم دون خطوط حمراء للتحدث  في ملفات شائكة تؤتي ثمارها في توصيات اليوم الأخير للمنتدى، والتي دائماً ما تأتي تلبية لمقترحات وأراء الشباب بعد الجلسات الحوارية التي تدار على هامش المنتدى .

مشهد تجمع شباب العالم على أرض السلام، لم يأت على أهواء جماعة الإخوان الإرهابية الذي يتقابل فيه الشباب لمناقشة كل ما يتعلق بالمستقبل، وتوحيد الرؤى حول قضايا مطروحة على الساحة الدولية والإقليمية، ولتصحيح المفاهيم المغلوطة التي تناقلها الإعلام المضلل والتي تسببت في إحداث وقيعة بين أبناء الدول وبعضهم البعض.

لذا أطلقوا منصاتهم الإعلامية وقنواتهم الفضائية وإعلاميهم الهاربين من مصر المتورطين في قضايا تحريض على المصريين لإفساد هذا العرس الديمقراطي وبث الشائعات والتكاليف، منذ انطلاق 7 مؤتمرات سابقة للشباب واثنين من المنتديات التي حضرها شباب العالم، ولازالت الأكاذيب الخمسة تروجها الجماعة الإرهابية لتشويه المنتدى، فقبل أيام قليله من الإنعقاد، تردد الجماعة شائعات التكاليف الباهظة التي تنفق من أموال مصر لتنظيم هذا المنتدى، والتشكيك في نزاهة اختيار الشباب الحاضرين والادعاء بأنها اختيارات أمنية، وشائعة موكب دخول الرئيس ولفتاتة الإنسانية، بالمنتدى وأحاديثه  العفوية مع شباب العالم  خلال الجلسات التي وصفتها الإرهابية بالشو الإعلامي. 

يذكر أن ورش العمل التمهيدية للنسخة الثالثة من المنتدى تبدأ يومي الخميس والجمعة المقبلين، وتنطلق الفعاليات رسميا السبت القادم بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى ، تتناول الجلسات القضايا الرئيسية محل الاهتمام العالمي، حيث تناقش جلسة "أثر التغيرات المناخية على الإنسانية: انعكاسات وحلول"، جلسة "آفاق التنمية المستدامة بإفريقيا: فرص وتحديات"  ، جلسة "الأمن الغذائي في إفريقيا: كيف نحقق الهدف الثاني من أهداف التنمية المستدامة" ،  جلسة "التحديات التي تواجه العمل الإبداعي في عصر التكنولوجيا الرقمية"، جلسة  "التحديات الراهنة للأمن والسلم الدوليين" ،  جلسة "التعاون في قطاع الطاقة بين دول المتوسط" ، جلسة "دول المتوسط: حضارات إنسانية عريقة وتاريخ مشترك" .

كما يشهد المنتدي عدة جلسات أخري أبرزها جلسة  "سبل تعزيز التعاون بين دول المتوسط في مواجهة التحديات المشتركة،  جلسة "التميز المؤسسي الحكومي والتحول الرقمي،  جلسة "  الذكاء الاصطناعي والبشر: من المتحكم ،  جلسة تقنية "Block chain" ،  جلسة "مكافحة خطاب التطرف والكراهية على وسائل التواصل الاجتماعي"، جلسة  "كيف تبقي آمنا في العالم الرقمي" ، جلسة  "كيف نستعد للثورة الصناعية الرابعة؟" .

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق