البداية 2020.. تفاصيل طرح تنفيذ أول مترو بالإسكندرية

الأربعاء، 11 ديسمبر 2019 03:00 م
البداية 2020.. تفاصيل طرح تنفيذ أول مترو بالإسكندرية
مترو الأنفاق

تخطط وزارة النقل لطرح مناقصة عالمية بداية من العام المقبل لتنفيذ أول مشروع مترو بالإسكندرية يتمثل فى تحويل خط سكة حديد أبو قير إلى مترو سطحى مماثلا للخط الأول لمترو أنفاق القاهرة الكبرى، حيث تعكف الوزارة على إنهاء وتجهيزات مستندات الطرح وكراسة الشروط والمواصفات للمناقصة التى سيتم طرحها أمام الشركات العالمية.

وقالت مصادر مسئولة بوزارة النقل، إنه يتم العمل حاليا على توفير التمويل اللازم لتنفيذ هذا المشروع والذى يصل إلى حوالى 1.5 مليار دولار سواء من خلال قروض دولية ميسرة أو من الخزانة العامة للدولة، بحيث يتم تغطية جزء من التمويل اللازم عبر قرض حكومى من أحدى مؤسسات التمويل الدولية وجزء من الموازنة العامة للدولة.
 
وأضافت، أنه متوقع الطرح العام وتلقى وفحص وتقييم العروض واختيار الشركة الفائزة بتنفيذ المشروع خلال النصف الأول من 2020، على أن يتم تنفيذ المشروع بالكامل خلال عامين من تاريخ التعاقد مع الشركة المنفذة، مشيرة إلى أن هذا المشروع سيساهم فى تخفيف التكدسات المرورية وسط الإسكندرية، حيث أن هذا المشروع سيكون معزول تماما وسيتم إنشاء كبارى علوية أعلى التقاطعات المرورية.
 
وأوضحت المصادر، أنه مع تنفيذ هذا المشروع ستنتقل تبيعة خط أبو قير من هيئة السكة الحديد إلى الهيئة القومية للأنفاق التابعتين لوزارة النقل، وأن وزارة النقل تعمل بالاشتراك مع وزارة الاستثمار والتعاون الدولى على توفير التمويل المطلوب لإنجاز هذا المشروع، وذلك بعد موافقة القيادة السياسة على المشروع لتخفيف الزحام والاحتناقات المرورية بالإسكندرية.
 
ولفتت المصادر أنه يجرى حاليا بالتوازى العمل مع إنهاء إجراءات التعاقد مع المكتب الاستشارى الفرنسى "سيسترا" الذى سيتولى الإشراف على أعمال تنفيذ المشروع وسيقوم بالتصميمات والدراسات التفصيلية للمشروع، لافتة إلى أن المشروع يمتد بطول 22 كم، وسيتم تنفيذه سطحيًا بالكامل باستثناء مسافة 6 كم سيجرى تسيير المترو خلالها على كوبرى علوى، كما أن مخطط يشمل المشروع 18 محطة مترو بطول المسار، السرعة التصميمة للمشروع ستكون 120 كم/ س.
 
يذكر أن هناك جهات تمويل دولية أبدت موافقتها على تمويل هذا المشروع، مثل البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية والبنك الأوربى للاستثمار ووكالة التنمية الفرنسية، لكنها لم تتقدم حتى الآن بعروض رسمية، وتدرس وزارة النقل اشتراط على المتقدمين خلال المناقصة التى سيجرى طرحها أن يشمل عرضها عرضا تمويليا عبارة عن قرض حكومى يغطى تكلفة المشروع، بحيث يشمل كل عرض "مظروف فنى وآخر مالى وثالث تمويلى".
 
ويتضمن المشروع تجديد نظم الإشارات بالكامل وكهربتها وتجديد نظم الاتصالات والتحكم والقضبان الحديدية، وسيكون خط أبو قير بمثابة أول خط مترو بالإسكندرية للمساعدة فى فك الاختناقات المرورية التى شهدها الإسكندرية، كما أنه يجرى بالتوزارى دراسة تنفيذ مشروع مونوريل معلق ليحل محل مسار ترام الرمل بالإسكندرية فى إطار خطة الحكومة لإعادة تنظيم وسائل النقل الجماعى بمحافظة الإسكندرية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق