بينهم لاعب فريق أسوان.. 44 متهما بالانضمام لداعش ينتظرون كلمة العدالة

الأحد، 29 ديسمبر 2019 09:00 ص
بينهم لاعب فريق أسوان.. 44 متهما بالانضمام لداعش ينتظرون كلمة العدالة
المستشار محمد سعيد الشربينى

أوشكت الدائرة 5 إرهاب، برئاسة المستشار محمد سعيد الشربينى، المنعقدة بطره، على تسطير كلمة النهاية فى محاكمة 44 متهما بينهم اللاعب حمادة السيد، لاعب فريق كرة القدم بنادى أسوان بتهمة الانضمام لداعش، بعد حجز الدعوى لجلسة 27 يناير للنطق بالحكم.

وخلال 9 أشهر نظرت فيها المحكمة برئاسة المستشار محمد سعيد الشربينى، وعضوية المستشارين وجدى عبد المنعم والدكتور على عمارة، جلسات الدعوى، وبلغ عدد الجلسات التى نظرتها المحكمة 23 جلسة تقريبا، كان أولها جلسة 30 مارس 2019، والتى تلا فيها ممثل النيابة العامة امر إحالة المتهمين.

 
ويوجد 12 متهما هاربين فى القضية ومطلوبين للعدالة، وسيصدر ضدهم فى جلسة النطق بالحكم أحكام غيابية وهم، عبد الله محمد خشان، محمد على السيد، محمد سعيد شميس، ياسر علاء محمد، السيد محمد أحمد، محمد صابر أبو العنين، محمد احمد عبد الحليم،  جمعة محمد عاشور، على أحمد مرعى، أحمد موافى جمعة،  أحمد غزال، زهير أحمد الغجيمى.
 
ويواجه 7 متهمين تهمة قيادة جماعة إرهابية داخل البلاد بتأسيس 7 خلايا عنقودية، بهدف ارتكاب جرائم الإرهاب وتدعو لتكفير الحاكم ووجوب الخروج عليه، وهم حاتم عبد الفضيل بهوت "محبوس"، محمد عبد المحسن إبراهيم "محبوس"، محمد إبراهيم شويطر "محبوس"، عبد الرحمن محمد سعيد "محبوس"، عبد الله محمد خشان "هارب"، محمد على نبهان "هارب"، محمد سعيد شميش "هارب.
 
فى جلسة 24 مايو 2019، بدأت المحكمة فى فض أحراز القضية وضمت أسلحة نارية وفيديو يظهر فيه أشخاص يتدربون على استخدام الأسلحة، وفيديو لحرب عصابات بين عناصر داعش وآخرين، وفيديو عبارة عن فلم وثائقى عن تنظيم داعش، وبداخله حديث للإرهابى أبو بكر البغدادى.
 
وفى جلسة 17 أغسطس 2019، استمعت المحكمة لأقوال مجرى التحريات، وأكد أن المتهمين خططوا لتنفيذ عمليات إرهابية ولكنهم لم يتمكنوا بسبب الضربات الأمنية الاستباقية التى حالت دون تنفيذ مرادهم، وأنهم خططوا لاستهداف أمين شرطة محمد سامى بقطاع الأمن الوطنى، وتحدث عن دور المتهم حاتم بهوت فى تأسيس التنظيم واستقطاب عناصره.
 
مرافعة تاريخية للنيابة العامة
 
فى جلسة 28 أكتوبر استمعت المحكمة لمرافعة النيابة وجاء فيها : المتهمون أسسوا جماعة تعتنق أفكار هدامة نسبوها لدين الإسلام، أسسوا جماعة تعتنق أفكار سعت لتدمير البلاد، لها أفكار ضالة أضلوا بها وضلوا بها غيرهم، أما أغراض الجماعة إسقاط الدولة المصرية لإطلاق ما قالوا عليه الخلافة الإسلامية والله ما هذا إلا هدم لدولة المسلمين هدم دولة قال فيه الرسول أن أهلها فى رباط ليوم الدين
 
وتابع: سيدى الرئيس لقد ضل سعيهم فى الحياة الدنيا أول من ضل المتهم "حاتم" ضل سعيه حينما درس أفكار التنظيم فى 2014، أسس جماعة استباحت دماء المسحيين بدعوى عدم تطبيق لشريعة الإسلام.
 
وجاء فى التحقيقات: المتهمون الأول والثالث والثامن والتاسع ومن الثالث عشر حتى السادس عشر والثامن والعشرون ومن الخامس والثلاثين حتى التاسع والثلاثين والثالث والأربعون والأخير: ارتكبوا جرائم من جرائم تمويل الإرهاب، بـأن وفر المتهمون الأول والثامن والتاسع أمولا أمدوا بها الجماعة الإرهابية، ووفر المتهمون الأول والثالث والأربعون والأخير، أسلحة نارية وذخائر أمدوا بها الجماعة، وحاز المتهم الرابع عشر سلاحا ناريا وذخائر لارتكاب أعمال إرهابية، تحقيقا لأغراض الجماعة، ووفر المتهم السابع والثلاثون " طائرة بدون طيار" مزودة بالة تصوير نقلها إلى داخل البلاد وتلقها المتهم الخامس والثلاثون وحازها بمسكنه ثم نقلها.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

تفاءلوا بالخير تجدوه

تفاءلوا بالخير تجدوه

الجمعة، 29 مايو 2020 03:34 م