على طريقة «عبدالغفور البرعي».. «أردوغاز» يفتتح قاعدة «كوتش كوكو»

الخميس، 16 يناير 2020 03:45 م
على طريقة «عبدالغفور البرعي».. «أردوغاز» يفتتح قاعدة «كوتش كوكو»
عنتر عبداللطيف

تحت عنوان " الأهبل أردوغان يفتتح قاعده ‎كاوتشو كوكو لاطارات سيارات الشرطة المسيله للضحك".. تداول رواد مواقع التاصل الإجتماعى مقطع فيديو للرئيس التركي رجب أردوغان وهو يفتتح احدى ورش الكاوتش وتضمن الفيديو موسيقى المسلسل المصري الشهير " لن أعيش فى جلباب أبى" فى إشارة إلى بطله " عبدالغفور البرعي" والذى لعب شخصيته الفنان الارحل نور الشريف.

رواد السوشيال سخروا من الرئيس التركى الداعم للإرهاب خاصة بعد سلسلة الاخفاقات التى منيت بها السياسة الخرجية التركية فيما يتعلق بالملف الليبى عقب الصفعة التى وجهها المشير خليفة حفتر إلى السلطان العثمانى برفضه التوقيع على الاتفاقية التى كانت برعايى تركية روسية فى موسكو ما أثار جنون وغضب " أردوغاز".

اللافت أن أطماع الرئيس التركي فى غاز شرق المتوسط دعت البعض لأن يطلق عايه " اردوغاز" فى إشارة إلى لصوصية النظام التركي الذى يحاول السطو على غاز دول المنطقة.

فى سياق مختلف كان نواب تونسيون قد شنوا هجوما عنيفا على رئيس البرلمان راشد الغنوشى بسبب زيارته المشبوهة إلى تركيا المتهم نظامها بدعم الإرهاب فى ليبيا واغراق المنطقة فى بحور من الدم.

 

كما أثارت الزيارة سخط شعبى كبير عقب موقف تونس من رفض دخول قوات تركيا عبر حدودها إلى ليبيا، ما دفع البرلمان التونسي إلى الموافقة بالأغلبية على مناقشة زيارة الغنوشي لتركيا، مع تواتر تقارير إعلامية تونسية عن مطالبات بسحب الثقة.

 

الاحتجاج جاء من جميع النواب المتدخلين، باستثناء المنتمين لحركة النهضة، خلال الحصة المسائية من الجلسة العامة بالبرلمان حيث طالب أغلب النواب، أثناء نقاش موضوع زيارة الغنوشي الى تركيا السبت الماضى بتخلي راشد الغنوشي عن احدى صفتيه، كرئيس لحركة النهضة أوكرئيس لمجلس نواب الشعب.

النائبة التونسية، عبير موسى رئيسة كتلة الحزب الدستورى الحر، كانت قد فضحت خلال جلسة أمس الأربعاء، رئيس البرلمان الإخوانى راشد الغنوشى، على خلفية زيارته السرية إلى تركيا ولقائه بالديكتاتور العثمانى رجب طيب أردوغان، وتابعت: "الجميع يتملق ويصفق ويريد أن يخدع التونسيين بديمقراطية زائفة، ولكن للتاريخ نسجل لن يسمح لكم بالتفريط فى السيادة التونسية".

 

أما النائب منجى الرحوى، عضو مجلس النواب التونسى، هجوما حادًا على رئيس البرلمان راشد الغنوشى، زعيم حركة النهضة، بسبب لقاء تم بينه وبين الرئيس التركى، رجب طيب أردوغان، وتطرق لمناقشة الأوضاع فى ليبيا، ووجه سؤال له خلال جلسة البرلمان قائلا: "هل تحدثتم عن السلاح اللى بيجى من تركيا وبيدور فى تونس ومصير اللى سفرتوهم مع بعض الدواعش؟ واليوم الموضوع دقيق وأنت عضو من مجلس الأمن القومى تتحرك وفق هواك دون تفويض من الرئيس وقابلت رئيس بلد رأس محور فى الصراع".

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق