تقرير بيئي: انخفاض الحرارة درجة واحدة يرفع الكميات التي تنتجها مصايد الأسماك 3 مليون طن سنويا

الثلاثاء، 28 يناير 2020 11:18 م
تقرير بيئي: انخفاض الحرارة درجة واحدة يرفع الكميات التي تنتجها مصايد الأسماك 3 مليون طن سنويا
درجات الحرارة - ارشيفية
سامي بلتاجي

 
في تقرير لدورية "منتدى البيئة"، الصادرة في فبراير 2017 عن الشبكة العربية للبيئة والتنمية، تمت الإشارة إلى أن احدى الدراسات الحديثة أثبتت إمكانية زيادة الحصيلة العالمية من إنتاج الأسماك إلى 6 مليون طن سنويا، إذا ما التزمت الدول بتنفيذ اتفاقية باريس للحد من تغير المناخ، وذلك بتخفيض درجة الحرارة عالميا إلى معدل 1.5 درجة مئوية؛ وذلك وفقا لما صرح به وليام شانخ، مدير مؤسسة يونيون للعلوم وزميل معهد المحيطات والمصايد.
 
ولفتت دورية الشبكة العربية للبيئة والتنمية، إلى أن الباحثين يؤكدون أن المحيطات تعد أكثر حساسية للتقلبات في درجات الحرارة، وأن فوائد الالتزام باتفاقية المناخ ستكون عظيمة، خاصة بالنسبة للمناطق الاستوائية؛ وأشار زميل معهد المحيطات والمصايد، إلى أن الدول الأكثر حساسية للتغير المناخي، تعتم على المصايد باعتبارها مصدرا رئيسيا في الحصول على غذائها؛ وفي الوقت نفسه، فإن كل الدول ستصبح عرضة للتأثر بالتغير المناخي، مع الأخذ في الاعتبار البعد العالمي للغذاء البحري؛ ومن ثم، فإن كل طرف سيكون مستفيدا من الالتزام باتفاقية الحد من تأثيرات التغير المناخي.
 
وبحسب دورية "منتدى البيئة"، قام الباحثون بعقد مقارنة بين المستهدف من تخفيض درجات الحرارة وفقا لاتفاقية باريس للتغير المناخي، عند معدل 1.5 درجة مئوية، وبين السيناريوهات الحالية للوضع الراهن لدرجات الحرارة، والتي 3.5 درجة مئوية، بالنسبة للتغيرات المتوقعة في كميات إنتاج المصايد وكميات الفاقد، فقد وجد مع كل انخفاض في درجات الحرارة إلى درجة مئوية واحدة، يؤدي إلى زيادة الكميات التي تنتجها المصايد، بما يزيد على 3 مليون طن سنويا؛ حيث قدرت الدراسة المشار إليها الكميات الحالية المنتجة من المصايد بحوالي 109 مليون طن؛ وتوصلت الدراسة إلى أن إطلاق طن مكعب واحد من العوادم في الغلاف الجوي، يقابلة تراجع كبير في كميات الإنتاج المتوقعة من الأسماك، وأن الارتفاع في درجات الحرارة سوف يجبر الأسماك على الهجرة إلى المياه الأكثر برودة، كما أن كميات وأنواع الأسماك التي يتم اصطيادها في كل أنحاء العالم سوف يكون لها تأثير على المصايد المحلية، وسوف تزيد من صعوبة إدارتها؛ وقد أفادت النتائج بأن المناطق القريبة من المحيط الهندي سوف تزداد حصيلة المصايد فيها بنسبة 40%؛ وذلك في حالة انخفاض درجات الحرارة من 3.5 درجة مئوية إلى 1.5 درجة مئوية، بينما في المناطق الثلجية سوف يكون الوضع أكثر تأثرا، حيث أن الأسماك مع فقد الكثير من سطح البحر الجليدي سوف توجه لزيادة المصادر.
 
WhatsApp Image 2020-01-28 at 10.04.52 PM
 
WhatsApp Image 2020-01-28 at 10.04.51 PM (1)
 
WhatsApp Image 2020-01-28 at 10.04.51 PM

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق