من فضلك ارتدي الكمامة.. سوق السيل في أسوان شوارعه مغطاه بدماء «الفراخ»

السبت، 01 فبراير 2020 01:08 م
من فضلك ارتدي الكمامة.. سوق السيل في أسوان شوارعه مغطاه بدماء «الفراخ»

رائحة الدم لا تزول، فمجرد دخول يتطلب كمامة إن كنت تعي حجم الأمراض التي تنتظرك، في سوق السيل وتحديدا شرق مدينة أسوان، هناك يذبح «الفرارجية» على مرئى ومسمع الجميع، دون أي احتياطات للعدوى. 

يرى أساتذة الطب البيطري والمتخصصون أنه من اسهال انتقال الفيروسات والمرضى من تلك البؤر وتحديدا في فصل الشتاء، فالطيور من أكثر الفصائل حملا للأمراض والأوبئة. 

الأمر أثار حفيظة الكثير من المواطنيين، وهو ما دفع مسؤولو الطب البيطري بأسوان لتكثيف الرقابة، بمحلات الجزارة أو الدواجن، لمواجهة انتشار الأمراض فى الأسواق وفى المناطق السكنية، ولإحكام الرقابة على كافة مراحل ذبح الدواجن، وحتى وصولها للمستهلك، تقول الدكتورة عبير الشامى مدير إدارة الوقاية بمديرية الطب البيطرى بالمحافظة، إنه تم مخاطبة رؤساء الوحدات المحلية، لرفع المخلفات من الأسواق بعد نهاية السوق حتى يتمكنوا من تطهير الأسواق، ضمن خطة خفض الحمل الفيروسي، وكذلك مشاركة الطب البيطرى فى التخلص الصحى الآمن من الطيور النافقة، وكذلك رفع المخلفات ونقلها إلى المدفن الصحى.

وشددت مديرية الطب البيطري على تحصين الحيوانات فى الأسواق، وكذلك حذر نقل الحيوانات من مكان إلى أى جهة إلا أن يكون مسجل ومرقم والبطاقة مسجل عليها التحصينات السيادية، تنفيذا للقرار الجمهورى رقم 13 لسنة 2014 ولائحته التنفيذية وتم مخاطبة مدير أمن أسوان لتوفير حماية من الشرطة لتنفيذ عملية التحصين داخل الأسواق، وكذلك السماح بتواجد أطباء فى الكمائن لمنع مرور أى حيوان ليس لديه بطاقة وغير مرقم.
 
وشدد الدكتور أحمد محمد صالح مدير عام الطب البيطرى بأسوان، على أهمية التحصين وتقديم الرعاية الطبية البيطرية المتميزة وضرورة ضبط الأسواق ومنع ذبح الإناث خارج السلخانة والتفتيش على محال الجزارة.
 
في الوقت ذاته، أخذت لجنة طبية مكونة من الدكتورة نجوى فؤاد مدير إدارة التناسليات والتلقيح الصناعى والدكتورة هالة عليان مدير إدارة الصحة العامة والأمراض المشتركة بمديرية الطب البيطرى بأسوان والدكتورة ناهد لطفى رئيس قسم بإدارة الوقاية والدكتور محمد عبدالباقى مدير وحدة غرب أسوان، عينات عينات دم للمسح السيرولوجى لمرض البروسيلا وتم جس الحيوانات مجانا لعلاج حالات العقم تم تسجيل وترقيم الحيوانات.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق