ترتبط غالبا بفصل الشتاء.. احترس من قطرات الإدمان لعلاج الجيوب الأنفية

الثلاثاء، 11 فبراير 2020 04:00 م
ترتبط غالبا بفصل الشتاء.. احترس من قطرات الإدمان لعلاج الجيوب الأنفية
مرفت رياض

الآم التهاب الجيوب الأنفية من الأمراض التي ترتبط غالبا بفصل الشتاء ونزلات البرد وعدم استطاعة المريض على التنفس، وقد يحدث التهاب الجيوب الأنفية المزمن عن طريق العدوى أو عن طريق النمو النسيجي للجيوب الأنفية والمقصود به  الزوائد اللحمية الأنفية، وعند تورم بطانة الجيوب الأنفية يسمى التهاب الجيوب الأنفية المزمن ، وتستمر أعراض التهاب الجيوب الأنفية  12 أسبوعا على الأقل قبل تحوله لالتهاب مزمن .

ويستخدم العديد من الأشخاص القطرات لتخفيف احتقان الأنف ومنع انسدادها، لكن أن يستخدم المريض قطرة تؤدي لإدمانه الأمر الذي يتطلب الحذر معه بشكل كبير، خاصة أن العديد من الصيدليات يصرفون القطرات والأدوية للمرضى دون روشته طبيه من الطبيب ولا ينصحون المرضى بما قد يتعرضون له من أثارجانبية جراء استخدام هذه الأدوية، ومن أكثر القطرات التي تؤدي للإدمان قطرة الأوتريفين لعلاج الجيوب الانفية ونزلات البرد ، ويستخدمها الكبار والأطفال من عمر 12 عام، لكنه لايجب استخدامها إلا تحت إشراف الطبيب حيث أنها إذا استخدمت أكثر من 5 أيام يدمنها المريض ويتعود عليها نظرا لسرعة نتائجها في فتح ممرات الأنف وتسهيل عملية التنفس ، لكنه يكون لها آثار جانبية خطيره .

ويؤكد الباحثون أنه إذا دخل المريض في حالة إدمان الأوتريفين يكون الصعب التخلص منها ومن آثارها الجانبية إلا بمساعدة الطبيب فإدمانها يؤدي إلى :

* التهاب مزمن .

* تهيج الغشاء والمخاط الأنفي.عرقلة بسيطة في الأنف، مما يتطلب اللجوء مرة أخرى إلى نوع جديد من القطرات.

* حدوث احتقان مزمن في البطانة المخاطية للأنف مما يتسبب في انسداد حاد، ويستدعي زيادة الجرعة لتخفيف الاحتقان مما يدخل المريض في حلقة مفرغة . 

*تسبب انقباض في الاوعية الدموية الموصلة للعين، و ذلك يسبب تكون المياه الزرقاء على العين و بدورها قد تؤدي لفقدان البصر.

* تؤدي لانسداد القنوات الموصلة للأذن مما يؤدي لضعف السمع أو فقده، كما يسبب سماع صدى الصوت.

* تؤدي للدوار الشديد و الشعور المستمر بالغثيان.

* تؤثر على نبضات القلب وتؤدي لسرعتها.

* تؤثر على ضغط الدم ولا تجعله في حالة استقرار بشكل مستمر.

* تؤدي لنوبات حساسيه تتمثل في صعوبة التنفس وانتفاخ اللسان والشفتين والوجه وغلق الحلق .

* تؤدي للعطس ونزيف الأنف .

ويؤكد الباحثون أنه في حالة إدمان المريض للأوترفين وحدوث مثل هذه الأعراض الجانبية، قد يضطر المريض لإجراء عمليه بالأنف كالكي أو ( radio frequency) ، لإعادة بناء الأغشية المخاطية بالأنف التي تضررت من جراء استخدامها ، وينصح الباحثون المرضى عدم استخدام أي قطرات سواء للعين أو الأنف إلا بعد استشارة الطبيب .

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا