عقوبات السوبر المصري.. زلزال يهدد الموسم الكروي

الأحد، 23 فبراير 2020 11:25 م
عقوبات السوبر المصري.. زلزال يهدد الموسم الكروي
شغب السوبر

يبدو أن تداعيات أحداث مباراة السوبر المصري ستسيطر طويلا على الوسط الكروي هذا الموسم، في وقت أحدثت فيه  قرارات لجنة الانضباط زلزالا كبيرا، وموجة غضب عارمة من الأهلي والزمالك طرفي الأزمة.

وفي وقت سابق من يوم السبت، أصدرت لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد المصري لكرة القدم، خلال اجتماعها، بشأن أحداث مباراة السوبر التي أقيمت الخميس الماضى بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي، قرارات جريئة ومثيرة، لم تعجب الجماهير ولا إدارة الناديين، إذ شملت على إيقاف كل من: محمود عبد المنعم (كهربا) لاعب الأهلى وإمام عاشور لاعب الزمالك وأحمد زاهر إداري الزمالك حتى نهاية الموسم، وغرامة مالية قدرها 100 ألف جنيه لكل منهم.

وأيضا إيقاف محمود عبد الرازق (شيكابالا) لاعب الزمالك 8 مباريات وغرامة 100 ألف جنيه، وإيقاف عبد الله جمعة لاعب الزمالك 3 مباريات وغرامة 50 ألف جنيه، وإيقاف كل من ياسر إبراهيم و آجاي لاعبي الأهلي مباراتين وغرامة 50 ألف جنيه لكل منهما، بالإضافة إلى تغريم كل من ناديي الأهلي والزمالك 100 ألف جنيه وكلك منع مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك من المشاركة في أنشطة كرة القدم 3 مباريات وغرامة مالية 200 ألف جنيه.
 
ورد شيكابالا سريعا وبسخرية على قرار إيقافه 8 مباريات، عبر الاستورى الشخصي له، ونشر صورة كوميكس ساخرة تحمل: «ها إيه تاني». ووجه بدوره النجم وائل جمعة، نجم دفاع النادي الأهلي والمنتخب الوطني السابق، رسالة غير مباشرة بتغريدة نشرها عبر حسابها بموقع تويتر منذ قليل، قائلا: «إذا لم تستحِ فأفعل ما شئت.. الخلاصة».
 
ورغم أن الأزمة كانت في مباراة محلية وبعيدة عن المنتخبات الوطنية، أكد شوقي غريب المدير الفني للمنتخب الأولمبي، أنه يدعم أي قرار أخلاقي يصدر من لجنة الانضباط التابعة للاتحاد المصرى لكرة القدم بما في ذلك إيقاف إمام عاشور الذي شارك معه في بطولة إفريقيا تحت 23 عامًا. وأضاف شوقي غريب في تصريحات تلفزيونية: «أنا أدعم أي قرار أخلاقي أو انضباطي يصدر عن اتحاد الكرة وإذا كان إيقاف إمام عاشور يسري على مستوى المنتخب فى الطبع لن أحاول ضمه للفريق».
 
يأتي هذا في الوقت الذي قرر فيه محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي، دعوة مجلس الإدارة لاجتماع طارئ الأحد، للرد على القرارات الصادرة عن اتحاد الكرة بشأن أحداث مباراة السوبر المصرى وحفظ حقوق النادى ولاعبيه كاملةً. في المقابل أكد مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك، أن المادة 113 من الدستور المصري تمنحه حصانة عدم توقيع آية عقوبات دون إذن من قبل مجلس النواب المصري.
 
وأضاف مرتضى منصور، خلال تصريحاته ببرنامج «زملكاوي» المذاع على قناة الزمالك الفضائية، أن هناك حصانة موضوعية والخاصة بالحديث تحت قبة البرلمان لضمان حرية الرأي في مجلس النواب، وأخرى إجرائية وهي الخاصة بالتي تتعلق بمشاركاتك في جميع الأنشطة. وأشار مرتضى منصور إلى أنه سيتوجه اليوم إلى وزير العدل لشكوى المستشار سيد البنداري بسبب العقوبات التي وقعت عليه اليوم والخاصة بإيقافه 3 مباريات وتغريمه 200 ألف جنيه.
 
ولاحقا، أعلن رئيس نادي الزمالك الدعوة لاجتماع طارئ الأحد لمجلس إدارة النادي لبحث قرارات لجنة الانضباط التي أعلنت مساء السبت وشهدت إيقافه 3 مباريات وغرامة 200 ألف جنيه، وأن الفريق لن يخوض مباراة القمة أمام الأهلى يوم الإثنين القبل في بطولة الدوري المصري. وأكد مرتضى منصور أنه يرفض نهائياً القرارات التي اتخذت ضد النادي ولاعبيه وشخصه أيضاً و هدد بالانسحاب من بطولة الدوري المصري الممتاز في ظل وجود اللجنة الخماسية برئاسة عمرو الجنايني.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق