خلال ساعات.. البرلمان العراقي يعقد جلسة استثنائية لتحديد موعد منح الحكومة الثقة

الإثنين، 24 فبراير 2020 10:00 ص
خلال ساعات.. البرلمان العراقي يعقد جلسة استثنائية لتحديد موعد منح الحكومة الثقة
محمد الحلبوسى

دعا رئيس مجلس النواب العراقى محمد الحلبوسى رئاسة البرلمان إلى عقد اجتماع، اليوم الاثنين، وذكر المكتب الإعلامي لرئيس مجلس النواب العراقى فى بيان نشرته وكالة الأنباء العراقية (واع)، (الأحد)، أن "الحلبوسي دعا إلى عقد اجتماع لرئاسة المجلس اليوم الاثنين الساعة 11 صباحاً، استناداً إلى المادة 10 من النظام الداخلي لمجلس النواب وذلك للنظر بالطلب المقدم لعقد جلسة استثنائية لتشكيل الحكومة الجديدة وتحديد موعد الجلسة".
 
واعلن النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي، في وقت سابق أن جلسة البرلمان لمنح الثقة للحكومة ستعقد الأربعاء المقبل. واكد النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي لقناة العراقية الاخبارية، ان "جلسة مجلس النواب لمنح الثقة لحكومة علاوي ستعقد يوم الأربعاء المقبل".
 
جدير بالذكر أن رئيس الوزراء العراقى المكلف محمد توفيق علاوى، قال إنه انتهى من تشكيل حكومة "مستقلة"، داعيا البرلمان إلى عقد جلسة استثنائية للتصويت على منحها الثقة، وذكر علاوى فى خطاب بثه التليفزيون العراقي، وفقا لقناة "السومرية نيوز" العراقية، (الأربعاء)ـ أنه انتهى من تشكيل حكومة "مستقلة .. بدون مشاركة مرشحى الأحزاب السياسية"، داعيا البرلمان إلى عقد جلسة استثنائية الأسبوع المقبل للتصويت على منحها الثقة.
 
وأضاف "إذا فازت الحكومة بالثقة، فإن أول إجراء لها سيكون التحقيق فى قتل المتظاهرين وتقديم الجناة للعدالة" ، كما وعد بإجراء "انتخابات مبكرة حرة ونزيهة بعيدا عن تأثيرات المال والسلاح والتدخلات الخارجية".
 
ودعا علاوى، المتظاهرين إلى منح حكومته فرصة رغم "أزمة الثقة تجاه كلما له صلة بالشأن السياسي" والتى ألقى مسؤوليتها على فشل أسلافه.
 
وقال رئيس الوزراء العراقى المكلف محمد توفيق علاوى، (الأربعاء)، إنه انتهى من تشكيل حكومة "مستقلة.. بدون مشاركة مرشحى الأحزاب السياسية"، ودعا البرلمان إلى عقد جلسة استثنائية الأسبوع المقبل للتصويت على منحها الثقة.
 
وقال علاوى فى خطاب بثه التلفزيون إنه إذا فازت الحكومة بالثقة، فإن أول إجراء لها سيكون التحقيق فى قتل المتظاهرين وتقديم الجناة للعدالة.
 
كما وعد بإجراء "انتخابات مبكرة حرة ونزيهة بعيدا عن تأثيرات المال والسلاح والتدخلات الخارجية". ودعا المتظاهرين إلى منح حكومته فرصة رغم "أزمة الثقة تجاه كل ما له صلة بالشأن السياسي" والتى ألقى مسؤوليتها على فشل أسلافه.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق