الوزارة تودع العمل الروتيني.. «التموين» تدرب 6500 مفتش على أحدث تكنولوجيا

الإثنين، 24 فبراير 2020 12:00 م
الوزارة تودع العمل الروتيني.. «التموين» تدرب 6500 مفتش على أحدث تكنولوجيا
وزارة التموين

في الوقت الذى تواصل فيه وزارة التموين والتجارة الداخلية تطوير مكاتب التموين وتحويلها الى مراكز خدمة متطورة بهدف تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين من خلال تزويد  هذه المراكز بأجهزة حاسب الى حديثة وخطوط انترنت تقوم أيضا الوزارة بتنظيم تدريبات للعاملين بمكاتب التموين والمديريات بالمحافظات المختلفة من خلال الاستعانة بأساتذة الجامعات لتدريبهم وصقل مهارتهم في كيفية الابتكار والتعامل مع المشاكل بطرق غير تقليدية  حتى أصبح المواطن يحصل على خدمة استخراج بطاقة التموين بدل فاقد أو تالف أو بطاقة الفصل الاجتماعي أو بطاقات التموين الجديدة بالمكاتب المتطورة في مدة تتراوح من 10 الى 15 دقيقة بعدما كانت تشهد هذه المكاتب تكدس المواطنين وامتداد الطوابير.

وكشف تقرير لوزارة التموين والتجارة الداخلية أنه تم تدريب ما يقرب من 6500 مفتش تموين يعملون بمكاتب التموين والمديريات المختلفة على مستوى الجمهورية حتى الأن حيث يتم تدريبهم على العديد من البرامج، منها برنامج خاص بفنون ومهارات التعامل مع طالبي الخدمة وبرنامج مهارات التفكير الابتكارى  والإبداعى، بجانب برنامج مهارات تحليل وحل المشاكل والاتصال المباشر، وذلك من أجل تأهيل العاملين قبل عملهم بالمراكز المتطورة، ويتم التدريب من خلال أساتذة الجامعات المتخصصين من أجل ثقل مهاراتهم للتعامل مع الجمهور على أن يتم إطلاق المرحلة الثانية من تدريبات العاملين في شهر مارس المقبل. 
 
وأكد التقرير أن الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية وجه بتكثيف العمل من خلال اللجان المنوطة بشأن  تطوير كافة مكاتب التموين على مستوى الجمهورية من أجل الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين ، حيث تساهم هذه المكاتب فى إنهاء الطوابير وتسهيل كافة حصول المواطنين على استخراج بطاقات بدل فاقد او تالف او بطاقات تموين جديدة للفئات الاولى بالرعاية.
 
من جانبه أوضح الدكتورعلى المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية أنه جارى تطوير مكاتب التموين على مستوى الجمهورية وتحويلها الى مراكز  متطورة وتزويدها بكافة التجهيزات، حيث يتم فرشها بالأثاث ومزودة بأجهزة حاسب الآلي وتوفير استراحات للمواطنين و مراوح ومبردات مياه وكافة الخدمات من أجل العمل على راحة طالبى الخدمة من الموطنين، وفقا لتوجيهات القيادة السياسة بتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، ، لافتا الى انه أنه بالتوازي مع تطوير مكاتب التموين يتم أيضا تدريب العاملين على كيفية تحسين الخدمات بالمكاتب التموينية، بجانب أيضا توفير مختلف السلع الغذائية وطرحها بمنافذ المجمعات الاستهلاكية والشركات التابعة بأسعار اقل من مثيلاتها في الأسواق الأخرى.
 
وأضاف الوزير أن القيادة السياسية وجهت بضرورة تأمين احتياطي استراتيجي من السلع الغذائية من منتجات اللحوم والدواجن بشكل مستمر وهو ما تقوم به الوزارة حاليا من خلال التوسع في انشاء المناطق اللوجستية ومخازن وأسواق جملة بالمحافظات المختلفة حيث يتم طرح العديد من الفرص الاستثمارية بشأن ذلك.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق